مسؤول في "أنصار الله": لا خلاف على انسحابنا من المدن وفق مخرجات الحوار

© AP Photo / Hani Mohammedاليمن
اليمن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد عضو المجلس السياسي في جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) محمد البخيتي لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد، استعداد الجماعة "للانسحاب من المدن"، التي يسيطرون عليها في اليمن وتسليم أسلحتهم، و"لكن في إطار مخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة الذي تم توقعيه في سبتمبر أيلول 2014".

وقال البخيتي في حوار مع وكالة "سبوتنيك"، سيتم نشره في وقت لاحق، "بخصوص الانسحاب من المدن، هذا شيء لا خلاف عليه… مخرجات الحوار الوطني وكذلك اتفاق السلم والشراكة يؤكد على تسليم جميع المناطق لسلطة الدولة بما في ذلك محافظة صعدة، ولا خلاف على ذلك".

لكنه استدرك قائلا، "في المقابل ينبغي استيعاب جماعة أنصار الله في كل مؤسسات الدولة"، مشيراً إلى أنه "للأسف سلطة هادي لم تقبل استيعاب أنصار الله في مؤسسات الدولة، نتيجة للضغوط الأمريكية والسعودية عليها، وبالتالي تعطل تنفيذ الشق الآخر من الاتفاق، وهو الانسحاب من مختلف المدن وتسليمها لسلطة الدولة".

 وبخصوص قضية تسليم سلاح "أنصار الله"، قال البخيتي، "ينبغي أن يكون هناك دولة تستوعب جميع الأطراف السياسية وجميع القوى السياسية ولا تنحاز لأي طرف، وهذا يتم عبر الشراكة في كل مؤسسات الدولة"، مشددا على أن "تسليم سلاح أنصار الله مرتبط بتسليم القوى السياسية الأخرى لسلاحها".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала