أفغانيان بزي عسكري يقتلان جنديين من قوات الناتو

تابعنا عبرTelegram
أعلنت قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) في أفغانستان، اليوم الأربعاء، أن رجلين يرتديان ملابس عسكرية فتحا النار على جنود تابعين لها في جنوب البلاد مما أدى إلى مقتل اثنين منهم قبل مقتل المهاجمين بالرصاص.

وتفاقمت أعمال العنف في أنحاء أفغانستان منذ إنهاء الحلف مهمته القتالية رسميا العام الماضي مع الإبقاء على فرقة قوامها نحو 12 ألف جندي لتدريب القوات الأفغانية في مواجهة حركة "طالبان" المتشددة.

حركة طالبان - سبوتنيك عربي
أفغانستان.. مقتل أكثر من 20 شخصاً بينهم جندي أمريكي بتفجير انتحاري

وقال الحلف في بيان إن الحادث جرى في إقليم هلمند حيث غالبا ما يستهدف المسلحون المتشددون القوات الحكومية.

وأضاف: "قتل اثنان من جنود قوة الدعم الحازم في وقت مبكر هذا الصباح عندما أقدم رجلان يرتديان زي قوات الدفاع الوطني وقوات الأمن الأفغانية النار على عربتهما."

ولم يقدم البيان أي معلومات اضافية عن موقع حصول الحادث وجنسية الجنديين القتيلين غير أن معظم الجنود المتمركزين في اقليم هلمند هم أمريكيون.

وقال مسؤول إقليمي أفغاني إن فردين من القوات الأفغانية الخاصة نفذا الهجوم على ما يبدو في معسكر "كامب باستيون" وهي قاعدة رئيسية تم تسليمها إلى القوات الأفغانية العام الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала