المعارضة السورية تخيب أمل كيري

© Sputnik . Alexander Maksimenko / الذهاب إلى بنك الصورجون كيري
جون كيري - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يشاطر وزير الخارجية الأمريكي جون كيري غيره من ممثلي السلطات الأمريكية خيبة الأمل فيما يتعلق بنتائج برامج تدريب وتسليح "المعارضة المعتدلة" في سورية لمحاربة المتطرفين من تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية  جون كيربي، قوله "يشعر كيري بخيبة الأمل كغيره من المسؤولين، لأن البرنامج لم يبدأ بنجاح، ولم يؤد إلى النتائج المرجوة". ووفقا لأقواله، فإن كيري يدرك أن تدريب وتسليح "المعارضة المعتدلة" في سورية كان عنصرا هاما من الاستراتيجية العسكرية للنصر على "داعش".

وأفادت الأنباء في وقت سابق، أن المتحدث باسم القيادة المركزية للقوات المسلحة الأمريكية الجنرال لويد أوستن أعلن أن 4 أشخاص من أعضاء المعارضة، الذين تدربوا على يد الولايات المتحدة، يشاركون في المعركة ضد مسلحي "داعش" في سورية. ومن الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة نشرت نحو 50 شخصا من "خريجي" برنامجها للقتال، إلا أنهم راحوا بين قتيل ومعتقل. ووصف النائب جيف سيسيونس البرنامج بالفشل الذريع. وانتقد عدد من الساسة الآخرين البرنامج.

ووفقا للبنتاغون، فإن نحو 100 شخص من أعضاء "المعارضة المعتدلة" في سورية يخضعون حاليا للتدريب. وكانت الولايات المتحدة تخطط سابقا لتدريب 15 ألف مقاتل، لكنها واجهت صعوبات جمة. ويعجز المدربون الأمريكيون حتى الآن من التيقن ما إذا كان من الممكن الاعتماد على المعارضين الخاضعين للتدريب.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала