مصريون يرفضون الأحزاب الدينية

© Alexandr Yuriev / الذهاب إلى بنك الصورالقاهرة
القاهرة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تشير أحدث استطلاعات الرأي إلى رفض ٤٨٪ من المصريين مشاركة الأحزاب الدينية في الانتخابات البرلمانية، المقرر إجراؤها في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وأشارت نتائج الاستطلاع، الذي أجراه المركز المصري لبحوث الرأي العام "بصيرة" ونشرت، اليوم الاثنين، إلى موافقة 29% من المشاركين في الاستطلاع على مشاركة الأحزاب الدينية في الانتخابات، بينما يرفض 48%، و23% لم يحددوا موقفهم.

وأضاف أن 52% من المصريين يؤيدون الأحزاب المدنية، و12% للأحزاب الدينية، و7% لتيارات سياسية أخرى، وأن 29% لم يحددوا موقفهم.

كما أظهر الاستطلاع أن دور الأحزاب مازال محدوداً في الشارع المصري، حيث أوضح 88% من المشاركين بأنهم لا يعرفون الأحزاب، التي يمكن أن ينتخبوها في البرلمان، بينما أكد 3% على أنهم لن ينتخبوا أي حزب، و4% سينتخبون حزب الوفد، و1% سينتخبون أعضاء حزب المصريين الأحرار، وبنفس النسبة عبّر المشاركون عن انتخابهم لأحزاب النور السلفي، والحزب الوطني، الذي تم حله عقب ثورة 25 يناير/ كانون الثاني 2011.

ولفت المركز إلى مشاركة 1545 مواطناً في الاستطلاع، وأن نسبة الاستجابة بلغت 53%، وأن الاستطلاع أجري عن طريق الهاتف.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала