الغرب يتهم بوتين بممارسة سياسة "فرق تسد" في أوروبا

© Sputnik . Alexei Druzhininالرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يواصل الغرب حملة اتهامات ضد روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين.

واتضح من تصريحات لوزير الخارجية التشيكي، لوبومير زاوراليك، نشرتها صحيفة "فاينانشل تايمز" أن الغرب اختلق تهمة ظالمة جديدة بحق رئيس روسيا تزعم أن بوتين يحاول شق صف الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي من خلال دعم "القوميين واليمينيين المناوئين للوحدة الأوروبية".

وجاء في تصريح الوزير التشيكي للصحفية البريطانية:

"لا نشك في أن روسيا تبحث عن سبل تمويلهم، وأنها تستغل نقاط ضعفنا".

وزعم صاحب التصريحات أن استراتيجية رئيس روسيا تستند إلى مبدأ فرق تسد.

ولم تورد الصحيفة ما من شأنه أن يثبت الاتهامات المزعومة ضد روسيا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала