"داعش" يزج النساء المخالفات للباس الشرعي في الأقفاص

© Sputnik . Francesco Veronesiنساء منقبات
نساء منقبات - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يستمر تنظيم "داعش" باعتماد أساليبه الوحشية ضد المدنيين السوريين الذين يقطنون في أماكن سيطرتهم بشكل عام والنساء بشكل خاص، محاولاً فرض قوانينه المتطرفة والصارمة عليهم.

استحدث التنظيم في الآونة الأخيرة طرق جديدة لمعاقبة النساء اللواتي لا يخفين كامل أجسادهن، وذلك أن قانون "داعش" يفرض ويشدّد على ارتداء المرأة السراويل الفضفاضة فضلاً عن الجوارب والقفازات، وأن يرافقها رجل من عائلتها لدى الخروج من المنزل.

حيث قام جهاز الحسبة التابع لتنظيم "داعش" بتوزيع أقفاص حديدية على العديد من مقابر القرى والمدن في دير الزور وذلك لمعاقبة النساء المخالفات باللباس الشرعي مثل عدم ارتداء القفازات أو الدرع أو ارتداء عباءات مطرزة ليتعظن عن المخالفات حسب قول شرعيي.

حيث أشار مصدر أهلي من دير الزور،  لمراسل "سبوتنيك" إلى قيام عناصر الحسبة في إحدى قرى الريف الغربي لمحافظة دير الزور، الأسبوع الفائت بإعتقال امرأة بتهمة عدم ارتداء الدرع الشرعي فوق العباءة ووضعت بقفص لمدة ثلاث أيام مع طفلها الرضيع وقد أصيبت المرآة بإنهيار عصبي بعد أن خرجت من القفص وفقدان للذاكرة.

وأضاف المصدر، إلى قيام عناصر التنظيم "داعش"  مساء أمس بإعتقال امرأتين بتهمة عدم الالتزام باللباس الشرعي في المدينة وقام بجلد كل منهما 15 جلدة وقام بإطلاق سراحهما بعد ذلك.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала