طالب مختفٍ يصبح معلماً للزعيم الكوري الشمالي

تابعنا عبرTelegram
أفادت وسائل إعلام يابانية بالعثور على طالب اختفى في الصين منذ 12 عاما.

من المرجح أن تكون مخابرات جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية قد اختطفت طالباً اختفى في الصين منذ 12 عاما.

وتحدثت الأنباء أخيرا عن أن ذلك الطالب قام بتعليم الزعيم الكوري الشمالي الحالي كيم جونغ اون اللغة الإنجليزية.

وأوضحت جريدة Yahoo News Japan الإلكترونية أن اسم الطالب المختفي ديفيد سنيدوني وهو طالب جامعة بريغهام.

واختفى ديفيد في وادي "النمر القافز" على نهر اليانغتسي في عام 2004. ولم يُعثر على جثته.

وأفادت وسائل إعلام يابانية قبل أيام، أن الأجهزة الأمنية خطفته وقادته إلى بيونغ يانغ ليعلّم مَن سيصبح رئيسا جديدا لجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية — كيم جونغ اون — اللغة الإنجليزية.

ويعيش ديفيد حالياً في بيونغ يانغ مع زوجته وأطفاله حسب وسائل الإعلام اليابانية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала