الرئاسة الفلسطينية: نحن مع المبادرة الفرنسية وافقت إسرائيل أم رفضت

© AFP 2022 / ABBAS MOMANIنبيل أبو ردينة الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية
نبيل أبو ردينة الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن الرفض الإسرائيلي الدائم لأي جهد دولي يؤدي إلى حل الدولتين وإقامة سلام دائم وقائم على الشرعية الدولية هو رسالة تحد واستخفاف بالمجتمع الدولي.

بنيامين نتنياهو - سبوتنيك عربي
إسرائيل ترفض المشاركة في مؤتمر باريس للسلام
وأكد أبو ردينة في تصريح للوكالة الرسمية "وفا"، مساء اليوم الإثنين، أن الموقف الفلسطيني الواضح هو مع مبادرة السلام الفرنسية سواء وافقت إسرائيل أم رفضت.

وأضاف، على المجتمع الدولي أن يتخذ الموقف الحازم لوقف هذه السياسة الاحتلالية التي هي السبب الرئيس لعدم الاستقرار في المنطقة، والتي أدت إلى تورط دول العالم جميعها فيما يجري في الشرق الأوسط وخلق حروبا لا نهاية لها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала