أوكرانيا وتركيا تنسقان المواقف حول "منع عسكرة شبه جزيرة القرم"

© Sputnik . Sergey Malgavkoعملية بناء الجسر بمضيق كرتش، جمهورية القرم، روسيا
عملية بناء الجسر بمضيق كرتش، جمهورية القرم، روسيا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أفادت الدائرة الصحفية للحكومة الأوكرانية، اليوم الثلاثاء، أن رئيس الوزراء الأوكراني فلاديمير غرويسمان، نسق مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، المواقف حول "منع عسكرة شبه جزيرة القرم".

الكرملين - سبوتنيك عربي
الكرملين: تأجير القرم فكرة سخيفة
كييف — سبوتنيك

وجاء في البيان: التقى رئيس الوزراء الأوكراني فلاديمير غرويسمان، خلال زيارته الرسمية لتركيا، مع رئيس جمهورية تركيا رجب طيب أردوغان، ونسق الطرفان المواقف بشأن منع عسكرة شبه جزيرة القرم.

وقال غرويسمان، إن أوكرانيا تعول على "استمرار دعم الجانب التركي لتسوية النزاع"، فضلاً عن تقديم المساعدة في حل مشاكل تتار القرم، بما في ذلك تسوية أوضاع المهاجرين.

وأوضح أن قضية عسكرة شبه جزيرة القرم هي ليست مشكلة أوكرانيا فقط، بل هي مشكلة الأمن الإقليمي والعالمي.

والجدير بالذكر أن إقليم شبه جزيرة القرم عاد إقليماً روسياً فيدرالياً، بعد استفتاء جرى يوم 16 آذار/ مارس 2014، في شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول، وأصبحت كلتا المنطقتين ضمن روسيا الاتحادية، اعتباراً من 18 آذار/ مارس 2014، واعتبر هذا اليوم عطلة رسمية في شبه جزيرة القرم، ومدينة سيفاستوبول.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، مراراً أن سكان القرم، أجروا استفتاءهم بطريقة ديمقراطية، بما يتفق تماماً مع بنود القانون الدولي، وميثاق منظمة الأمم المتحدة، وصوتوا لصالح إعادة التوحد مع روسيا. وأكدت موسكو على ضرورة احترام وقبول هذا الخيار، لأنه يمثل خيار أغلبية القرم، فيما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن قضية إقليم شبه جزيرة القرم أغلقت إلى الأبد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала