القوات الجوية الروسية تدمر أكثر من 3000 ناقلة نفط للإرهابيين منذ بدء العمليات في سوريا

© Photo / Ministry of Defence of the Russian Federationأول مرة تم تنفذ عملية جوية مشتركة بين القوات الجوية الروسية والسورية من قاعدة "حميميم" السورية
أول مرة تم تنفذ عملية جوية مشتركة بين القوات الجوية الروسية والسورية من قاعدة حميميم السورية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن نائب رئيس قسم التحديات والتهديدات الجديدة في وزارة الخارجية الروسية، دميتري فيوكتيستوف، اليوم الأربعاء، أن القوات الجوية الروسية دمرت منذ بدء العمليات في سوريا أكثر من 3000 ناقلة نفط للإرهابيين وأكثر من 200 محطة لمعالجة ونقل المواد النفطية.

وقال فيوكتيستوف للصحفيين في روما: " يمكن محاربة الإرهاب وتمويله من خلال تدمير البنية التحتية للإرهاب، بما في ذلك الطاقة، على الأرض. منذ بدء العمليات في سوريا، دمرت القوات الجوية الروسية أكثر من 3000 ناقلة نفط للإرهابيين وأكثر من 200 محطة لمعالجة ونقل المواد النفطية".

يذكر، أن روسيا بدأت منذ يوم 30 أيلول/سبتمبر عام 2015، وبطلب من الرئيس السوري بشار الأسد، عملية عسكرية ضد التنظيمات الإرهابية في سوريا. وتشارك في العملية بشكل أساسي القوات الجوية الفضائية الروسية. كما شارك فيها الطراد الحامل للطائرات "الأميرال كوزنيتسوف"، وتم توجيه ضربات إلى مواقع الإرهابيين بصواريخ "كاليبر".

ويذكر أن نزاعا مسلحا تعاني منه في سوريا منذ آذار/مارس عام 2011. ووفقا للإحصاءات الخاصة بالأمم المتحدة فإن عدد الضحايا قد فاق الـ 300 ألف شخص. وتقوم القوات الحكومية خلال هذا النزاع، بمواجهة جماعات مسلحة تنتمي إلى تنظيمات مسلحة مختلفة، يعتبر مسلحو تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة" الإرهابيين [المحظورين في روسيا وغيرها من الدول] أكثرهم نشاطا وتطرفاً.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала