رئيس الوزراء الفرنسي: هجمات لندن تستهدف قيم الحرية والديمقراطية

© REUTERS / Hannah McKayالشرطة في بريطانيا
الشرطة في بريطانيا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أدان رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، الهجمات التي شهدتها العاصمة البريطانية لندن، مساء أمس السبت، قائلا "إنها تستهدف القيم العالمية"، متعهدا بالعمل المشترك من أجل القضاء على الإرهاب.

حادثة اطلاق نار في لندن - سبوتنيك عربي
بريطانيا: مهاجمي لندن من المرجح أن يكونوا "إرهابيين إسلاميين متشددين"
القاهرة- سبوتنيك وقال فيليب، في مؤتمر صحافي متلفز اليوم الأحد، "فرنسا وبريطانيا يواجهان عدوا مشتركا يستهدف الحرية والديمقراطية، وهناك ضرورة لتعزيز العمل المشترك لمواجهة الإرهاب".

وفي وقت سابق من اليوم أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عبر تغريدات على تويتر، عن مساندته لعائلات ضحايا الهجمات الإرهابية في لندن، وقال إن "فرنسا تدعم المملكة المتحدة".

وكتب ماكرون "في مواجهة هذه المأساة الجديدة، تقف فرنسا، أكثر من أي وقت مضى، إلى جانب المملكة المتحدة. أفكاري مع الضحايا وذويهم".

وقتل سبعة أشخاص وأصيب 48 آخرون في حادث دهس بسيارة بيضاء رصدتها الشرطة البريطانية، مساء أمس السبت، فيما خرج المسلحون الثلاثة بالتزامن مع السيارة؛ لطعن الناس بالقرب من متجر للتسوق، مما أسفر عن مقتل 7 أشخاص، وإصابة 48 آخرين، بحسب الشرطة.

وقالت الشرطة البريطانية إنها تعتقد "أن منفذي الهجمتين ثلاثة أشخاص فقط، تمكنت من قتلهم في موقع الحادث".

يأتي الاعتداءان، قبل أيام قليلة من انتخابات عامة مرتقبة وعقب هجوم دامِ شهدته مدينة مانشستر البريطانية في 22 أيار/مايو الماضي، أسفر عن مقتل 22 شخصا وجرح عشرات آخرين، كانوا يحضرون حفلا غنائيا في "مانشستر أريانا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала