روسيا: استعدادات لضربة انتقامية

© Sputnik . Sergey Guneev / الذهاب إلى بنك الصورمحطة رادار "فورونيج-دي إم"
محطة رادار فورونيج-دي إم - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
زار وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو محطة رادار قيد التشغيل التجريبي في شرق روسيا.

وكان موضوع الزيارة تفقد مدى استعداد محطة الرادار الجديدة لدخول الخدمة العسكرية ومباشرة مهمتها المتعلقة باكتشاف الصواريخ المهاجمة.

رادار فورونيج-دي ام - سبوتنيك عربي
"أهرامات مصر" تحمي روسيا من الهجوم الصاروخي

وأبلغ قائد القوات الفضائية الجنرال ألكسندر غولوفكو وزير الدفاع، أن محطة الرادار المقامة قرب مدينة كراسنويارسك، وهي من طراز "فورونيج-دي إم"، أثبتت خلال التشغيل التجريبي قدراتها برصد انطلاق 6 صواريخ بالستية تابعة لمختلف الدول.

وبصفة الإجمال، لمحت محطات الرادار التابعة لشبكة الإنذار المبكر الروسية انطلاق أكثر من 40 صاروخاً بالستياً داخل روسيا وخارجها خلال عام 2016.

كما تواصل روسيا العمل في إنشاء الطابق "الفضائي" لشبكة الإنذار المبكر، والذي يجب أن يحتوي على مجموعة من الأقمار الصناعية المعروفة باسم "توندرا". ويضم الطابق "الفضائي" قمرين صناعيين من هذا الطراز حالياً.

ويشار إلى أن شبكة الإنذار المبكر الروسية لن تستطيع رصد الصواريخ المهاجمة خلال الانطلاق والتحليق فحسب، بل ستكون قادرة على إعطاء إشارة توجيه ضربة نووية انتقامية، حسب صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا"، عند الضرورة عندما يكتمل بناء طابقها الفضائي.

ومن المقرر إدخال نحو 10 أقمار صناعية من هذا النوع إلى "الطابق الفضائي" قبل عام 2020.   

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала