أمير الكويت يكشف أسبابه «الشخصية» للوساطة في حل أزمة قطر

تابعنا عبرTelegram
قال الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، إن «أي إرهاق، وأي جهود مهما كانت صعبة، تهون أمام إعادة اللحمة الخليجية وإزالة الخلافات».
وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني - سبوتنيك عربي
أميركا تتواصل مع الكويت بشأن قطر
وأضاف، بحسب جريدة السبق الكويتية أثناء لقائه رئيس مجلس العلاقات العربية والدولية محمد جاسم الصقر: «صعب علينا، نحن الجيل الذي بنينا مجلس التعاون الخليجي قبل 37 عاماً، أن نرى بين أعضائه تلك الخلافات، التي قد تؤدي إلى ما لا تحمد عقباه».

وتابع الصباح: «أنا شخصياً، عايشت اللبنة الأولى لبناء هذا المجلس منذ نحو أربعة عقود؛ ولذا ليس سهلاً على من هو مثلي عندما يكون حاكماً أن يقف صامتاً من دون أن يفعل كل ما باستطاعته للتقريب بين الأشقاء، وهذا واجب لا أستطيع التخلي عنه».

وكانت السعودية والبحرين والإمارات ومصر أعلنوا فجر الاثنين 5 حزيران/يونيو عن قطع العلاقات مع قطر، واتهمت الدول الأربع الدوحة بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة. وفي وقت لاحق أعلنت بعض الدول العربية والإسلامية الأخرى عن قطع العلاقات مع قطر، كما قام الأردن وعدة دول أخرى بتخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسي مع قطر.

وأعربت قطر عن أسفها لقرار دول الجوار قطع العلاقات معها، ورفضت كل الاتهامات بشأن دعم الإرهاب.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала