قيادي بعثي سوري: أمريكا أفقدت التحالف شرعيته وسمحت بتواجد أكبر لأصدقاء سوريا

© AFP 2022 / Ahmad Al-Rubayeجنود التحالف الدولي
جنود التحالف الدولي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال خلف المفتاح، عضو القيادة القطرية لحزب البعث السوري، إن القرار الأسترالي بوقف العمليات الحربية في الأجواء السورية، يبعث برسالة قوية للولايات المتحدة بعدم الخروج عن مقتضيات القانون الدولي والتورط في أعمال خارج إطار القرارات الأممية.

منطقة التنف، سوريا - سبوتنيك عربي
تصرفات أمريكا تهدد حلفاءها في سوريا
وتابع المفتاح، في تصريح لـ"سبوتنيك"، اليوم الأربعاء 21 يونيو/ حزيران، أن أمريكا وضعت عنواناً للتحالف الدولي "هو الحرب على الإرهاب و"داعش"، فكيف تتحول الحرب على الإرهاب إلى قصف الطائرات السورية التي تحارب "داعش" والإرهاب، وهذا بدوره يزيل الغطاء الدولي عن التحالف، وسيكون له انعكاس على باقي الدول المشاركة وقد يشجعها أن تسير في نفس الطريق الأسترالي.

وأضاف المفتاح، أن ضرب الطائرات السورية من جانب التحالف، يؤكد أنه ضد الدولة السورية واعتداء على سيادتها، حيث أن كل القرارات الصادرة عن مجلس الأمن والأمم المتحدة تنص على احترام السيادة السورية والسلطة الشرعية بالبلاد.

وأشار إلى أن تلك العمليات الأمريكية ضد الجيش السوري تأخذ طابعا إعلاميا أكثر من كونها عملية عسكرية، وذلك في محاولة لرفع معنويات الأطراف الخاسرة، وتلك الأمور لم تمنع الجيش السوري من التقدم فوق أراضيه لتطهيرها من الإرهاب، وأي وجود على الأرض السورية بعد إنهاء "داعش" بخلاف القوات السورية وحلفائها، هو وجود غير شرعي، فالخطر اليوم هو "داعش" وبعد "داعش"، أي تسمية أو غطاء لأي قوة مسلحة ستكون هدف مشروع للجيش العربي السوري.

وأكد المفتاح، أن الإدارة الأمريكية أقدمت على خطوة غير محسوبة النتائج، وأعطت فرصة لحضور أصدقاء سوريا للميدان بصورة أكبر ولن يسمحوا بكسر معادلة الميدان وخلق واقع لا يتناسب مع وحدة الدولة السورية وسيادتها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала