صحيفة: فكر الإخوان يؤمن بـ"ردة الأمة الإسلامية"

© AFP 2022 / KHALIL MAZRAAWI الإخوان المسلمون
الإخوان المسلمون - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد "مركز الحرب الفكرية" التابع لوزارة الدفاع السعودية، أن "حاضنة الإخوان" على علم، باعتراف قياداتهم، أن زعيمي "داعش" و"القاعدة" كانا ضمن "جماعتهم"، وأن اختلافهم معهم كان نزاع "توقيت وتكتيك وأولويات".

الدوحة، قطر - سبوتنيك عربي
قطر ترفض قائمة المطالب ولكنها مستعدة للحوار
وأشار المركز إلى أن "فكر الإخوان و"داعش" و"القاعدة" يتفق على الإيمان بنظرية ردة الأمة الإسلامية وفساد العالم عموما، ومن ثم الحاجة لبعث إسلامي جديد، حسب ما نشرت صحيفة عكاظ.

وأوضح المركز في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، صباح اليوم (الثلاثاء)، أن عموم مزالق الفكر الإرهابي نشأت من ضرورة قيام دولة الخلافة على مواصفات نظرياتهم التي أسس لها الفكر الإخواني ورسخها كتّابه كسيد قطب وغيره.

وقال "بدأ الإخوان كدعوة دينية تطالب بتطبيق الشريعة، فتعاطف معها كثيرون، وعندما وجدت الدولة الحاضنة لها شرعت في خطتها لإقامة دولة الخلافة (الخارجية).

وأوضح أن حاضنة الإخوان في إشارة إلى (قطر) عملت على تسويق فكرهم بمحاولة التأثير على الولاءات الوطنية لحساب شعاراتها المتطرفة، ومولت لذلك عملاءها "المتحدث منهم والساكت، حيث تلاقت عزلة التطرف والإرهاب مع عزلة الدولة الحاضنة؛ فالأول يحمل فكرا دخيلا على الإسلام، والثاني يحمل هوسا يكبره فغيبه عن حساب تبعاته.

وأضاف المركز المتخصص في متابعة نشاط التنظيمات الأصولية المتطرفة على مواقع الإنترنت "حرص العمل السياسي المنتحل على الإسلام (برعاية الدولة الحاضنة) على بعث دستوره المحفز للعنف والإرهاب، والتأثير على اعتدال التدين وسكينته، لن يجد التطرف الإرهابي في مشروع عمله السياسي المنتحل باسم الإسلام دعماً كدعم الدولة الحاضنة، وقد نشط في دول الأقليات الإسلامية فاخترق بعضها.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала