بيروت: اعتصام لأهالي العسكريين المخطوفين من قبل "داعش"

© Sputnik . Zahraa Al Amirاحتجاجات (صورة تعبيرية)
احتجاجات (صورة تعبيرية) - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
نفذ أهالي العسكريين اللبنانيين المخطوفين لدى تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم الجمعة، اعتصاماً أمام السراي الحكومي في بيروت، احتجاجا على ما وصفوه تقاعس الدولة اللبنانية في متابعة ملف أبنائهم.

عراقيات - سبوتنيك عربي
بعد هزائمه المتتالية في العراق...ماذا فعل "داعش" بالمختطفات
بيروت- سبوتنيك. وقطع أهالي العسكريين الطريق المؤدي إلى السراي الحكومي، عند ساحة رياض الصلح في وسط بيروت، لبعض الوقت، قبل أن يعيدوا فتحها، مشيرين إلى أن تحركهم اليوم "تحذيري".

وقال المتحدث باسم العسكريين الأسرى لدى "داعش" حسين يوسف "نحن لسنا ضعفاء، ولا تدفعونا إلى قطع طريق ضهر البيدر (الخط السريع بين بيروت والبقاع) والطرقات الرئيسية الأخرى".

وأشار حسين يوسف "قضيتنا لم تعد ضمن اهتمامات (المدير العام للأمن العام) اللواء عباس إبراهيم ورئيس الحكومة (سعد الحريري) وقائد الجيش (العماد جوزيف عون).

وكان تنظيما "داعش" و"جبهة النصرة" تمكنا من أسر 35 من عناصر الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي خلال هجومهم العنيف على بلدة عرسال في شهر آب/أغسطس العام 2014.

وفي كانون الأول/ديسمبر العام 2015، جرت عملية تبادل، بوساطة قطرية، بين "جبهة النصرة" والدولة اللبنانية، جرى خلاله الإفراج عن 16 عسكرياً، في مقابل إطلاق سراح 13 إرهابياً في السجون اللبنانية، بينهم خمس نساء، وذلك بعد مفاوضات استمرت نحو عام وأربعة أشهر.

وما زال هناك تسعة عسكريين في قبضة "داعش"، وقد ترددت أنباء، بعد أسرهم، أن أحدهم انشق عن الجيش اللبناني والتحق بصفوف التنظيم المتشدد، بينما تم تسليم آخر إلى أقرباء له في جبل العرب في سوريا، ولكن لم يكن ممكناً التأكد من صحة هذا المعلومات من جهة رسمية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала