بالصور...العثور على طفلة أجنبية من أم انتحارية في الموصل القديمة

تابعنا عبرTelegram
عثر الجيش العراقي، اليوم السبت 15 يوليو/تموز، على طفلة أجنبية مصابة، من إحدى عائلات عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، تحت أنقاض منزل في المدينة القديمة لمركز نينوى شمال العراق.

أحد عناصر الشرطة العراقية يقبل العلم العراقي بعد تحرير الموصل، العراق 9 يوليو/ تموز 2017 - سبوتنيك عربي
بالفيديو..."أسد الموصل" يروي تفاصيل مهمته البطولية مع "داعش"
وأعلنت خلية الإعلام الحربي في بيان تلقت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، أن قطعات الفرقة 16 من الجيش العراقي، تعثر على طفلة "شيشانية" الجنسية، أثناء تطهير منطقة الشهوانية في الموصل القديمة "التي حررتها القوات الأمنية بالكامل في 10 تموز الجاري.

وأضاف الخلية، أن الطفلة مصابة بحروق، وهي من أب وأم شيشانيين، ولا تجيد اللغة العربية، إلا بضع كلمات تبين بعد استنطاقها أن والدها الإرهابي قد قتل في ضربة جوية في المدينة القديمة.

أما أم الطفلة، فجرت نفسها على قطعات الفرقة 16 أثناء تطهير منطقة الشهوانية، مثلما ذكرت الخلية في بيانها.

ونوهت الخلية، إلى أن قوات الفرقة نقلت الطفلة إلى المستشفى لتلقي العلاج، كحالة إنسانية.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الاثنين 10 يوليو/تموز، بيان النصر وتحرير الموصل من مقر عمليات جهاز مكافحة الإرهاب في المدينة.

وقال العبادي، في كلمة له عبر التلفزيون العراقي، إن النصر في الموصل تم بتخطيط وإنجاز وتنفيذ عراقي، ومن حق العراقيين الافتخار بهذا الإنجاز.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала