إعفاء مسؤولين والتحقيق مع آخرين بسبب وفاة 15 مغربية في حادث تدافع

تابعنا عبرTelegram
كشفت مصادر مطلعة لوكالة "سبوتنيك" أن تعليمات صدرت بإعفاء عدد من المسؤولين الأمنيين على خلفية حادث التدافع الذي أدى إلى وفاة 15 امرأة وإصابة خمس بجروح متفاوتة الخطورة خلال عملية توزيع مساعدات غذائية نظمتها جمعية خيرية.

منظومة إس -400 - سبوتنيك عربي
المغرب يجري محادثات لشراء "إس-400"
وأكدت المصادر أن "تعليمات عليا صدرت بإعفاء مسؤولين أمنيين كبار في مدينة الصويرة بعد ثبوت مسؤوليتهم عن الحادث" الذي وقع بقرية سيدي بو علام يوم الأحد.

وقال بيان لوزارة الداخلية أنه تم استدعاء والي مدينة الصويرة للمثول أمام قاضي التحقيق باستئنافية مراكش، من أجل التحقيق معه في واقعة "طحين الصويرة" الذي أودى بحياة نساء وتعريض أخريات للإصابة.

وجاء في البيان أنه "تطبيقا للتعليمات الملكية المتعلقة بالمحاسبة و المبادئ التي يتعين أن تحكم العلاقات بين الإدارة والمواطنين، فإنه سيتم الاستماع إلى عامل إقليم (والي) الصويرة من قبل القضاء، في إطار التحقيق القضائي الذي فتحته النيابة العامة المختصة، في ظل الاحترام الدقيق للقانون".

وكان الملك محمد السادس قد وجه تعليماته إلى سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، وعبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وإلى القطاعات المعنية، من أجل اتخاذ الإجراءات القانونية الضرورية قصد التأطير الحازم لعمليات الإحسان العمومي وتوزيع المساعدات على الساكنة المعوزة.

ووري الثرى يوم الاثنين جثامين 15 امرأة من ضحايا التدافع، بحضور وفد رسمي بتعليمات من العاهل المغربي محمد السادس.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала