وزير سعودي كان محتجزا في "الريتز كارلتون" يحضر اجتماع مجلس الوزراء (صور)

© REUTERSمجلس الوزراء السعودي أثناء إقرار موازنة 2018
مجلس الوزراء السعودي أثناء إقرار موازنة 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
حضر مسؤول سعودي كان من ضمن المحتجزين بتهمة الفساد في فندق "الريتز كارلتون"، اليوم الثلاثاء 2 يناير/ كانون الثاني، جلسة لمجلس الوزراء برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز.

عاد وزير الدولة عضو مجلس الوزراء السعودي، إبراهيم العساف، لممارسة عمله في المجلس بعد ثبوت براءته من التهم التي وجهت له ومغادرته فندق "الريتز كارلتون" مؤخرا.

​وأظهرت الصور الملتقطة لمجلس الوزراء في جلسته اليوم، حضور الوزير العساف الجلسة التي رأسها الملك سلمان، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان نائب رئيس مجلس الوزراء.

وكان العساف، وهو عضوا في مجلس إدارة شركة النفط الوطنية العملاقة في "آرامكو"، محتجزا مع عدد كبير من الأمراء والمسؤولين على خلفية تهمة تتعلق بالفساد، ضمن حملة مكافحة الفساد التي يقودها الأمير محمد بن سلمان.

وكانت وسائل إعلام محلية قد ذكرت أنه تم الإفراج عنه في الشهر الماضي، وهو بذلك أول مسؤول سعودي يعود لعمله الحكومي بعد ثبوت براءته والإفراج عنه.

وكشفت صحيفة "سبق" السعودية عن معلومات تشير إلى أن جهات التحقيق اكتشفت عدم صحة جميع البلاغات التي وردت خلال فترة عمل العساف كوزير للمالية، وعلى ضوء ذلك غادر الفندق بعد ثبوت براءته.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала