لافروف وتيلرسون: ضرورة امتثال كوريا الشمالية لمتطلبات مجلس الأمن الدولي

© REUTERS / KCNAزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يتفقد كلية تدريب المعلمين في بيونغ يانغ، كوريا الشمالية 17 يناير/ كانون الثاني 2018
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يتفقد كلية تدريب المعلمين في بيونغ يانغ، كوريا الشمالية 17 يناير/ كانون الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اتفق وزيرا الخارجية الروسي سيرغي لافروف، والأمريكي ريكس تيلرسون، في اتصال هاتفي، اليوم الأربعاء، على أن كوريا الشمالية يجب أن تمتثل امتثالا صارما لمتطلبات مجلس الأمن الدولي.

الألعاب الأولمبية 2018 - سبوتنيك عربي
كوريا الشمالية تستعد لـ"أولمبياد 2018" بعرض عسكري
موسكو — سبوتنيك. قالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان لها اليوم الأربعاء: "أعرب وزيرا الخارجية الروسي والأمريكي عن رأيهما المشترك بأنه يتعين على كوريا الشمالية الالتزام بدقة بمتطلبات مجلس الأمن الدولي الذي أدان مرارا وتكرارا تجاربها النووية وعمليات إطلاق الصواريخ."

وأشار البيان إلى أن لافروف، حذر مرة أخرى من تصعيد التوتر في منطقة شبه الجزيرة الكورية، التي تحركها الخطابات العدوانية تجاه كوريا الشمالية، بما في ذلك تشكيل كتل ضدها والتهديد بالحصار البحري، لافتا الانتباه إلى الاستعداد للحوار الذي أبدته بيونغ يانغ، ودعا إلى حل التناقضات فقط من خلال الأساليب الدبلوماسية، مع مراعاة المبادرات الروسية الصينية في هذا الصدد.

يذكر، أن الوضع في شبه الجزيرة الكورية تأزم بشكل حاد في عام 2017 بعد أن قامت كوريا الشمالية بتنفيذ عدد من عمليات الإطلاق الصاروخية بالإضافة إلى التجربة النووية.

وبمبادرة من الولايات المتحدة الأمريكية، قرر مجلس الأمن الدولي في كانون الأول/ ديسمبر العام الماضي فرض عقوبات دولية جديدة على كوريا الشمالية، ويفرض القرار قيودا من ضمنها قيام جميع دول العالم بترحيل العمالة الكورية الشمالية الوافدة إليها فورا وقبل نهاية عام 2019. كما قد تم فرض قيودا قاسية على إمدادات الوقود ومجموعة متنوعة من السلع الأخرى.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала