تقارير: ترامب استبدل ثلاجات طائرته الرئاسية بـ 24 مليون دولار

© REUTERS / JONATHAN ERNSTالرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ذكرت تقارير أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعاقدت مع شركة "بوينغ" بقيمة 24 مليون دولار، مقابل استبدال أنظمة غذائية على متن طائرته الرئاسية.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال خطابه بمنتدى دافوس، الجمعة 26 يناير/ كانون الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
دبلوماسي أمريكي يكشف حقيقة علاقة ترامب بالسعودية وقطر
وهذه الأنظمة الغذائية عبارة عن اثنين من خمسة "مبردات" على متن الطائرة الرئاسية، والتي يجب أن تكون مجهزة بقدرة تبريد تستطيع أن تحافظ على 3000 وجبة، وفقا للمواصفات العسكرية، بحسب صحيفة "ذا غارديان" البريطانية.

وتكفي الـ 300 وجبة لإطعام الرئيس و50 من أصدقائه المقربين، بمعدل ثلاث وجبات يوميا لمدة ثلاثة أسابيع، وهذا في حال عدم انغماس ترامب في أكلاته المفضلة، وهي الوجبات السريعة.

ومن جانبها، رفضت شركة "بوينغ" التعليق على التقارير.

وتكفي الـ 24 مليون دولار، من أموال دافعي الضرائب، لتمويل ما يقدر بثمانية عطلات نهاية الأسبوع للرئيس في "مار-لا-لاغو"، والتي زارها ترامب 11 مرة في أول عام له كرئيس للولايات المتحدة.

كما أنه يمكن استخدام هذا المبلغ، لتوفير الأمن في برج ترامب في مدينة نيويورك، حيث لم يعد يعيش هناك، منذ شهرين تقريبا.

وبصفته رئيسا منتخبا، فهاجم ترامب عبر "تويتر"، أسهم شركة "بوينغ"، من خلال انتقاده لبرنامجها الخاص بطائرة الرئاسة الأمريكية المرتفع الثمن.

U.S. President Donald Trump gestures as he delivers a speech during the World Economic Forum (WEF) annual meeting in Davos, Switzerland January 26, 2018 - سبوتنيك عربي
ترامب يصف الإعلام بهذه الألفاظ في منتدى دافوس
وقال ترامب: "تبني بوينغ طائرة جديدة من طراز 747 "إير فورس وان" لرؤساء المستقبل، ولكن التكاليف خارجة عن السيطرة، وتتعدى 4 مليارات دولار"، يرجى إلغاء الطلب!".

وليس من الواضح أين حصل ترامب على الرقم 4 مليار دولار؛ في الوقت الذي تعاقدت "بوينغ" فيه على عقد بـ 170 مليون دولار، لبدء العمل على طائرة الرئاسة الأمريكية المقبلة.

إن مصطلح "إير فورس وان" لا يشير إلى أي طائرة معينة، ولكن إلى أي طائرة تحمل الرئيس الأمريكي على متنها، بينما تشمل قائمة الأسعار للطائرات 747، التي يتم تجهيزها للرئاسة الأمريكية، حوالي 350 مليون دولار، أما تخصيصها بشكل محدد فإن له تكاليف أخرى.

وأوضح خبير استشاري لطائرة الرئاسة الأمريكية، وهو ريتشارد أبو العافية، أن الطائرة باهظة الثمن، بسبب متطلباتها العسكرية، وليس ابتزاز "بوينغ" للحكومة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала