قيادي في حماس: استهداف الحمد الله نفذه مجموعات سلفية تديرها جهة أمنية فلسطينية

© REUTERS / MOHAMMED SALEMالتفجير الذي استهدف رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله
التفجير الذي استهدف رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اتهم عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، موسى أبو مرزوق، جهة أمنية فلسطينية بالوقوف رواء حادثة استهداف موكب رئيس الوزراء رامي الحمد الله في غزة.

عضو المكتب السياسي للحركة ومسئول العلاقات الخارجية فيها موسى أبو مرزوق - سبوتنيك عربي
حماس تبحث صفقة القرن في موسكو
موسكو- سبوتنيك وقال أبو مرزوق، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" اليوم الأحد 1 أبريل/ نيسان، إن مجموعات سلفية تديرها جهة أمنية فلسطينية هي من نفذت الهجوم على موكب الحمد الله شمالي قطاع غزة.

وذكر أبو مرزوق "شرحنا لنائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، ما وصل إليه التحقيق، وقدمنا له تفاصيل متعلقة بالتحقيق، خاصة أن من قام بهذا التفجير هي مجموعات سلفية، ولكن هناك من يديرها، وفي الأغلب الدلائل، دون أن نتهم أحد، تشير إلى جهة أمنية فلسطينية".

وتابع أبو مرزوق: "لا زالت التحقيقات جارية حول جمع باقي الأدلة لوضعها أمام الفلسطينيين والعالم، ليتبين من هو الذي يحرك هذه المجموعات التكفيرية لتنفيذ عمليات تخريبية داخل قطاع غزة، ابتداء حادث مقتل مازن الفقهاء القيادي الحمساوي، ثم أعقبها حادث اغتيال توفيق أبو نعيم، ثم أخيرا الحادثة التي استهدفت موكب رئيس الوزراء رامي الحمد لله".

وكان موكب رئيس الوزراء الفلسطيني، رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات الفلسطيني قد تعرض لاستهداف بثلاث عبوات ناسفة عند مدخل قطاع غزة، وحمل الرئيس الفلسطيني وحركة فتح"، حركة "حماس" المسؤولية عن ما جرى. فيما تنفي "حماس" هذه الاتهامات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала