وزير الخارجية الإيراني: رد طهران القاسي على انتهاك الاتفاق النووي لن يسر أمريكا

© Sputnik . Grigoriy Sysoev / الذهاب إلى بنك الصورمؤتمر صحفي لوزراء خارجية روسيا وسوريا وإيران في موسكو
مؤتمر صحفي لوزراء خارجية روسيا وسوريا وإيران في موسكو - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي سيؤدي إلى عزلة الأمريكيين على الصعيد الدولي.

وأشار ظريف، في كلمه له، اليوم الاثنين، 7 مايو/ أيار، في مجلس الشورى الإسلامي، إلى مشاوراته مع وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري بشأن الاتفاق النووي، قائلا: "أجريت خلال زيارتي إلى نيويورك مباحثات مع أشخاص مختلفين خارج الحكومة الأمريكية كانوا مشاركين في المفاوضات بين إيران ومجموعة 5+1 وهم من بين النخب السياسية وذلك لأنقل لهم الحقائق"، وفقا لوكالة "تسنيم الإيرانية للأنباء".

القمة الثلاثة - روسيا و تركيا و إيران - الرئيس فلاديمير بوتين والرئيس رجب طيب أردوغان والرئيس الإيراني حسن روحاني في أنقرة، تركيا 4 أبريل/ نيسان 2018 - سبوتنيك عربي
روحاني: أمريكا ستندم ندما تاريخيا إذا ما خرجت من الاتفاق النووي
وأضاف أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية قد راعت الاتفاق النووي إلى اليوم وهي جادة في الساحة الدولية، لكن في المقابل لم يكن الأمريكيون ملتزمين بالاتفاق النووي وهذا مؤشر على عدم الثقة بالأمريكيين".

وتابع وزير الخارجية الإيراني: "تم التأكيد في هذه المباحثات على تأثير هذه التصرفات على سمعة أمريكا على الصعيد الدولي، قائلا: "في الحقيقة كان من الضروري أن تسمع النخب السياسية الأمريكية هذا الكلام لذلك تمت هذه المباحثات بشكل مفصل للغاية".

ونوه ظريف إلى أن "الجمهورية الإسلامية تتخذ القرار بناء على مصالحها، والخطوة الأمريكية إذا تم اتخاذها على شكل القرار الخاطىء المحتمل لن تكون في مصلحة الأمريكيين، وإيران اتخذت التدابير اللازمة لكي لا يؤثر القرار الأمريكي على معيشة الشعب". وأشار إلى أن انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي سيؤدي إلى عزلة الأمريكيين لذلك في حال اتخاذ هكذا قرار لن يجني نفعا على الصعيد الدولي للأمريكيين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала