إسرائيل تستخدم إيران كذريعة للتصعيد ضد سوريا

إسرائيل تستخدم إيران كذريعة للتصعيد ضد سوريا
تابعنا عبرTelegram
الضيوف: نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان السوري د. عمار الأسد

حذر أفيجدور ليبرمان، وزير الدفاع الإسرائيلي، يوم الجمعة الرئيس السوري بشار الأسد من مغبة الوجود العسكري الإيراني في بلاده، وقال إن أنشطة أقوى حلفاء الأسد في المنطقة لن تتسبب إلا في مزيد من "الأضرار والمشكلات".

من جانبه، قال د/عمار الأسد نائب، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان السوري، إن سوريا لديها قرارها الوطني السياسي الحر ولا تكترث للتصريحات الإسرائيلية، "لأن اسرائيل هي رأس الأفعى لكل ما يحدث في سوريا" حسب قوله.

وأضاف، أن الحكومة السورية تسير بخطى ثابتة لإنهاء وسحق كافة المجموعات الإرهابية المسلحة على أراضي سوريا، وهذا أكبر رد على اسرائيل وعلى من يدعمها.

وحذر الأسد إسرائيل حال أقدمت على اتخاذ أي خطوة ضد سوريا، مؤكدا أن الجيش السوري سيرد على أي هجوم إسرائيلي على الأراضي السورية.

إعداد وتقديم: نوران عطالله

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала