محام: فرصة حقيقية لنقل سجين روسي إلى بلده

تابعنا عبرTelegram
قال تيموفي موساتوف، محامي المواطن الروسي ألكسندر فينيك المعتقل في اليونان بطلب أمريكي، إن هناك فرصة حقيقية لنقل موكله إلى بلده.

السجن الأمريكي - سبوتنيك عربي
روسيا تطالب بتحسين أوضاع مبرمج روسي معتقل في أمريكا
أثينا — سبوتنيك. وقال المحامي، لوكالة سبوتنيك اليوم السبت: "لدينا آفاق جيدة، اليوم لدينا مواقف جيدة وقوية، مما يسمح لنا بالنظر بتفاؤل في مستقبل ألكسندر، وظهرت فرصة لعودته إلى روسيا".

وأشار المحامي إلى أن الدفاع يبذل جهدا كبيرا لضمان عدم ترحيل فينيك إلى الولايات المتحدة، مؤكدا أن فينيك لم يعترف بتبيض 750 مليون روبل (نحو 119 مليون دولار أمريكي)، لكن الحديث يدور عن مبلغ ضخم.

وأضاف المحامي: "هذه المعلومات ليست واقعية، لن أفصح عن حجم المبلغ لكنه ضخم".

وعلل المحامي: "السجن في مدينة سالونيكي، هو سجن عسكري سابق، والوضع هناك جيد، ويتم سجن الكسندر في ظروف جيدة للغاية، يزوره القنصل الروسي باستمرار ويراقب الوضع. واليوم، أصبح ألكسندر شخصا محميا وظروف السجن محترمة جدا ولا توجد مشاكل بهذا الشأن".

ويصر فينيك على ضرورة تسليمه لحكومة بلاده، وقال في وقت سابق "كتبت عدة رسائل إلى الأجهزة الأمنية المختصة في روسيا، وعلى وجه الخصوص، إلى إدارة التحقيقات التابعة لوزارة الداخلية الروسية، ومكتب النيابة العامة".

يذكر أن ألكسندر فينينك، قبض عليه في اليونان يوم 25 يوليو/ تموز 2017، بطلب من السلطات الأمريكية التي تتهمه بالتلاعب بالعملة الافتراضية من أجل تبييض أموال تقدر بـ 4-9 مليارات دولار في بورصة العملات المشفرة (الافتراضية).

وطالبت النيابة العامة الروسية بتسليم فينينك لها، حيث إنه متهم في روسيا بسرقة 600 ألف روبل (حوالي 9 آلاف دولار) من منظمة لم يكشف عن اسمها.

وكانت المحكمة العليا اليونانية، قد وافقت على تسليم المواطن الروسي، ألكسندر فينيك، للولايات المتحدة التي تتهمه بتبييض الأموال، على الرغم من أنه مطلوب للعدالة في روسيا أيضا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала