واشنطن تسعى للإفراج الفوري عن صحفيي "رويترز" المحتجزين في ميانمار

© AP Photo / Richard Drewنيكي هيلي
نيكي هيلي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت المندوبة الأميركية بالأمم المتحدة نيكي هيلي، إن بلادها تسعى إلى الإفراج الفوري عن صحفيي وكالة "روتيرز"، اللذان حُكم عليهما في ميانمار بالسجن لمدة 7 سنوات.

الأمم المتحدة — سبوتنيك. وقالت هيلي في بيان على "تويتر": "سنواصل المطالبة بالإفراج الفوري والكامل دون شروط".

لاجئو الروهينغا في مخيم للاجئين بالوخالي على الحدود بين ميانمار وبنغلادش - سبوتنيك عربي
متظاهرون يطالبون ميانمار بإطلاق سراح اثنين من صحفيي رويترز
وأضافت هيلي أن "الجميع يفهم أن جيش بورما [ميانمار] ارتكب فظائع كبيرة"، مشيرة إلى أنه "في بلد حر، واجب الصحافة المسؤولة هو إعلام الناس ومحاسبة السلطات".

وختمت المندوبة، قائلة، "إن معاقبة الصحفيين لعملهما، وصمة عار أخرى على الحكومة البورمية".

هذا وقضت محكمة في ميانمار، الاثنين، بسجن صحفيين من وكالة "رويترز" لـ 7 أعوام، وذلك بعد إدانتهما بخرق قانون أسرار الدولة.

وقال القاضي يي لوين، إن وا لون [32 عاماً] وكياو سوي أو [28 عاماً]، انتهكا قانون الأسرار الرسمية الذي يعود لعهد الاستعمار عندما جمعا وثائق سرية.

واعتقلت الشرطة الصحفيين يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول أثناء تحقيقهما في مقتل 10 من الرجال والفتيان الروهينغا وانتهاكات أخرى شارك فيها جنود وعناصر من الشرطة في قرية "إن دين" بولاية راخين.

وتنفي ميانمار اتهامات اللاجئين لقوات الأمن بارتكاب فظائع بحقهم، قائلة إنها شنت عملية مشروعة لمكافحة تمرد المسلحين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала