تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

خلافات بين "أنصار الله" وحكومة هادي حول انسحاب قوات الطرفين في الحديدة

© REUTERS / HANDOUTعناصر يمنية تقاتل بالقرب من الحديدة في اليمن
عناصر يمنية تقاتل بالقرب من الحديدة في اليمن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال مصدر مطلع في الحديدة اليمنية، إن لجنة التنسيق من طرفي النزاع ناقشت اليوم برئاسة باتريك البند الثاني من الاتفاق وهي آلية تنفيذ إعادة الانتشار والمناطق التي ستنسحب إليها قوات كل من الطرفين.

صنعاء، اليمن 8 أغسطس/ آب 2018 - سبوتنيك عربي
صحيفة: بيع الأسلحة أظهر بصمات أمريكا في "مجازر" اليمن
وأضاف المصدر في اتصال مع "سبوتنيك"، اليوم الجمعة، أن الطرفان اختلفا حول المناطق التي ستنسحب إليها قواتهما والمسافة اللازمة لاعادة الانتشار، حيث طرح فريق الحوثي في لجنة التنسيق انسحاب قوات الطرف الأخر مسافة 60 كيلو أي إلى منطقة التحيتا بما يضمن عدم عودة الاشتباكات ويزيل أي تهديد على المدينة والميناء.

وتابع المصدر أن وفد هادي رفض ذلك وأفاد أنه من حيث المبدأ مسافة 3 إلى 4 كيلو كافية لإعادة الانتشار وإزالة أي مخاوف من عودة الهجوم إلى الحديدة، كما طرح وفد هادي انسحاب الحوثي إلى صعدة أو إلى عمران حسب قول أحد عناصر اللجنة.

إلا أنهم تلافوا ذلك من أجل أن لا تحسب عرقلة من قبلهم وطلبوا فرصة للذهاب واللقاء بقياداتهما والتشاور حول منطقة انسحاب قواتهم وكذلك منطقة انسحاب قوات "أنصار الله"، وتم منحه تلك الفرصة.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала