الحكم على مواطن أوكراني بالسجن في روسيا بسبب بلاغ كاذب

© Photo / Pixabayمحطة وقود
محطة وقود - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكدت النيابة العامة في مقاطعة تولا في روسيا، اليوم الإثنين، أن المحكمة أصدرت حكما بسجن مواطن من أوكرانيا لمدة 3 سنوات، بسبب إبلاغه موظفتين في محطة وقود، وكذلك الشرطة عن إعداده لتفجير المحطة، وهو مخمور.

فورونيج — سبوتنيك. وجاء في بيان النيابة: ""وجدت المحكمة أنه في 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2018، في حوالي الساعة 01:50 [بتوقيت موسكو] ، كان ألكسندر ب.، مخمورا، في محطة للتزود بالوقود" تي إن بي" رقم 7 ، التي تعتبر مشروعا للبنية التحتية الاجتماعية، وأنه أبلغ موظفتين في المجمع، كذباً، عن انفجار وشيك في مبنى المحطة".

الجنس - سبوتنيك عربي
أوكرانيا تضع "شرطا" لممارسة الجنس بين الأزواج
ووفقا للنيابة العامة، فقد أخذت المرأتان التهديد على محمل الجد، ومن ثم اتصل المتهم من هاتفه المحمول بقسم الشرطة في مدينة نوفوموسكوفسك التابعة لمقاطعة تولا، وأخبر القسم أيضا عن إعداده لتفجير في مبنى المحطة.

وأضاف البيان: "حكمت المحكمة على ألكسندر بالسجن لمدة 3 سنوات مع قضاء العقوبة في سجن نظام عادي"، وذكر بأن الحكم لم يدخل حيز التنفيذ بعد وأنه ما زال بالإمكان الطعن فيه.

وذكر أيضا أن المتهم يبلغ من العمر 35 عاماً وأنه فتحت ضده قضية جنائية بموجب المادة "تقديم بلاغ كاذب بشأن وجود خطر وشيك من حدوث هجوم تفجيري أو إشعال للحرائق أو غير ذلك من الأعمال التي تعرّض حياة الناس للخطر أو تلحق دمارا شديدا بالممتلكات أو تؤدي إلى نتائج أخرى خطيرة".

هذا ولا يزال المجتمع الروسي يعاني من تفشي ظاهرة الجريمة، بما في ذلك وبلاغات هاتفية كاذبة عن التحضير لتفجيرات، ما نتج عنه أضرار مادية ومعنوية جسيمة، ولذلك تقع مكافحة هذا النوع من الجريمة على رأس الأولويات بالنسبة لأجهزة الأمن والشرطة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала