تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

المبعوث الأمريكي الخاص إلى فنزويلا لا يستبعد فرض عقوبات إضافية ضد كاراكاس

© REUTERS / Reutersالرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مع قادة الجيش في كاراكاس في 21 فبراير / شباط 2019
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مع قادة الجيش في كاراكاس في 21 فبراير / شباط 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أكد المبعوث الأمريكي الخاص إلى فنزويلا، إليوت أبرامز، إن بلاده تدرس فرض عقوبات أخرى (ثانية) ضد فنزويلا، لكنه امتنع عن القول ما إذا كان قد تم اتخاذ قرار بشأن هذا الموضوع.

واشنطن — سبوتنيك. وقال أبرامز إن: "مسألة فرض عقوبات أخرى (ثانية) ضد فنزويلا ستبقى دائما واردة، لم نقم بذلك بعد، ولا أريد التكهن بما إذا كان سيتم اتخاذ قرار إضافي بشأن هذا الموضوع".

المبعوث الأمريكي الخاص إلى فنزويلا، إليوت أبرامز، - سبوتنيك عربي
واشنطن: لن نستخدم القوة لإدخال المساعدات إلى فنزويلا
هذا وتتضمن العقوبات الأخرى ليس فقط إجراءات ضد الشركات الفنزويلية والحكومة فحسب، بل أيضا ضد أولئك الذين يتعاملون معهم.

ويذكر أن الأزمة السياسية في فنزويلا تفاقمت بعد إعلان رئيس البرلمان الفنزويلي، زعيم المعارضة، خوان غوايدو، نفسه رئيسا للبلاد لفترة انتقالية وإجراء انتخابات رئاسية جديدة. فيما سارعت الولايات المتحدة للاعتراف به مطالبة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بعدم استخدام العنف ضد المعارضة.

ومن جانبه شدد مادورو على أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد، واصفا رئيس البرلمان والمعارضة "بدمية في يد الولايات المتحدة.

واعترفت فرنسا إلى جانب ألمانيا، وإسبانيا وبريطانيا وهولندا رسميا بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا مكلفا إلى حين إجراء انتخابات، في حين أيدت كل من روسيا والصين وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала