أميران سعوديان يشفعان لـ"قاتل" وينقذانه من الموت

© REUTERS / Faisal Nasserحي الملك عبدالله المالي في الرياض
حي الملك عبدالله المالي في الرياض - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تدخل أميران سعوديان لدى أسرة قتيل ليشفعا عندهم لكي يصفحوا عن قاتل ابنهم.

وبعد شفع الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز أمير منطقة جازان، والأمير محمد بن عبد العزيز بن محمد بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة، تنازلت والدة القتيل، وزوجة، وأبناؤها جميعا عن استيفاء القصاص من القاتل.

​وأكدوا، بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس"، أنهم تنازلوا عن القصاص "لوجه الله تعالى ونزولاً عند شفاعة أمير منطقة جازان رئيس اللجنة المركزية لإصلاح ذات البين بالمنطقة ونائبه التي نقلها نائب أمير المنطقة خلال زيارته لذوي القتيل بمنزلهم اليوم بقرية حاكمة التابعة لمحافظة أبو عريش".

وأشارت الوكالة إلى أن "شفاعة أمير المنطقة ونائبه جاءت لتكلل بالنجاح الجهود الحثيثة التي بذلتها لجنة إصلاح ذات البين بمنطقة جازان في هذا الخصوص وبعد اجتماعات بوالدة القتيل وذويه حتى تكللت تلك المساعي عن تنازل والدة وزوجة وأبناء القتيل عن حقهم في استيفاء القصاص من السجين مصعود بن ابراهيم علي مديش طواعية".

وتحكم السعودية بالقصاص "الإعدام" على المدانين بجرائم القتل لكنها طبقاً لأحكام الشریعة الإسلامیة، فإن تنازل أهل الضحیة عن طلب القصاص یوقف حكم الإعدام.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала