مونيكا لوينسكي تتحدث عن أسوأ نصيحة تلقتها

© AFP 2022 / Noam Galaiمونيكا لوينسكي
مونيكا لوينسكي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
سمحت تغريدة على "تويتر" للمتدربة الأمريكية السابقة في البيت الأبيض، مونيكا لوينسكي، للظهور مجددا وبطريقة أثارت اهتمام الكثيرين.

بدأت الأحداث عندما طرح الطبيب والكاتب الأمريكي، آدام غرانت، سؤالا على متابعي صفحته في "تويتر" ما هي أسوأ نصيحة مهنية وجهت إليك؟

وقبل الحصول على إجابات من المتتبعين، كتب غرانت، أسوأ نصائح وجهت إليه جاءت كالتالي:

- لا تضيع وقتك في مساعدة الآخرين.

- تخلى عن 90 في المئة من مشروعاتك لأنك لا يمكن أن تعمل أكثر من شيء في الوقت عينه.

- لا تؤلف كتابا.

لم تحصل التغريدة في البداية حتى صباح اليوم الاثنين، سوى على 3 آلاف إجابة ونحو 2.7 ألف تعليق و 18 إعجاب.

لكن مشاركة مونيكا لوينسكي في الإجابة على السؤال أعطى التغريدة اهتماما لم يكن في انتظار الطبيب نفسه، إذ فاق التفاعل مع تعليقها عشرات الأضعاف من التفاعل مع الطبيب الذي طرح السؤال نفسه.

كتبت لوينسكي "لو كنت حاصلا على تدريب في البيت الأبيض فسيكون ذلك رائعا حقا"، وأرفقت التعليق برمز "إيموجي" الخاص بالخجل. 

وحصل التعليق على 156 ألف إعجاب، ونحو 2.8 ألف تعليق، حتى الاثنين.

واعتبرت وسائل إعلام أمريكية أن رد لوينسكي ينم عن سخرية بشأن العمل في البيت الأبيض، وأنه كان من بين أسوأ الأمور في حياتها المهنية.

وقبل أكثر من عقدين من الزمن، تفجرت فضيحة جنسية في البيت الأبيض، في فترة حكم، بيل كلينتون، كان الرئيس ولوينسكي بطليها.

هذا وكادت الحادثة أن توقف حياة كلينتون السياسية، قبل أن تتم تبرأته لا حقا في محاكمة بمجلس الشيوخ وتمكن من مواصلة ولايته الرئاسية.

يذكر أن مونيكا لوينسكي تشتغل حاليا في التلفيزيون وكمصممة الأزياء

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала