الرئيس التشيلي يدعو إلى حظر ومعاقبة العقوبات الاقتصادية

© REUTERS / Francois Moriالرئيس التشيلي سيباستيان بينيرا
الرئيس التشيلي سيباستيان بينيرا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن الرئيس التشيلي سيباستيان بينيرا، أن العالم يحتاج إلى نظام اقتصادي متعدد الأطراف يحظر ويعاقب العقوبات الأحادية.

قال بينيرا خلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، "نحن بحاجة إلى إعادة بناء نظام اقتصادي متعدد الأطراف يستند إلى قواعد، وهذه القواعد يعترف بها الجميع ويحترمها، وهذا النظام الاقتصادي يجب أن يشجع التجارة الحرة والتكامل وتدفقات الاستثمار ويعارض سياسة الحماية ويزيل الحواجز أمام التجارة ويوحد التشريعات، ويحدد القواعد التي تحظر وتعاقب العقوبات الأحادية التي تنتهك هذا النظام الاقتصادي الدولي.

فوفقًا للرئيس، هناك ضعف في الاقتصاد العالمي وعدم كفاءة المؤسسات فوق القومية، وانخفاض في النشاط التجاري والاستثماري، الذي نتج من المواجهة التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

كما أكد بينيرا، أن حرب التجارة والتعريفات، التي تشارك فيها أكبر قوتين عالميتين منذ فترة طويلة. ضعف التجارة الحرة، والتركيز المستمر على سياسة الحماية وعدم الكفاءة المتزايدة والمأزق الذي تتواجد فيه منظمة التجارة العالمية، لا تتمكن من منع أو معاقبة سياسة العقوبات التي تضر بالاقتصاد ككل.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала