وزيرا الدفاع والداخلية الأفغانيان: اعتداءات انتخابات الحالية أقل من السابق

© AFP 2022 / NOORULLAH SHIRZADA عناصر الشرطة الأفغانية في كابول، أفغانستان
عناصر الشرطة الأفغانية في كابول، أفغانستان - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت السلطات الأفغانية، اليوم السبت، إن وتيرة الاعتداءات التي شهدتها مراكز الاقتراع بانتخابات الرئاسة الجارية كانت أقل من سابقتها، مؤكدة أن الإجراءات المتخذة حدت من تحركات منفذي الاعتداءات.

كابول- سبوتنيك وذكر وزير الدفاع الأفغاني، أسد الله خالد، في مؤتمر صحفي بمقر وزارة الدفاع بكابول، أن "العدو حاول منذ أسابيع بث دعاية مغرضة لمنع إقامة الانتخابات، ولكننا استطعنا الخروج من هذا الامتحان بنجاح".

الانتخابات الرئاسية في أفغانستان - سبوتنيك عربي
مفوضية الانتخابات الأفغانية تعلن انتهاء التصويت في مراكز الاقتراع
وأضاف "كانت لدينا عمليات صغيرة بأنحاء من أفغانستان سقط فيها عدد من مواطنينا الأفغان قتلى و جرحى".

وأكد وزير الدفاع الأفغاني أن "اعتداءات العدو كانت أقل بالمقارنة مع الانتخابات السابقة".

من جانبه قال وزير الداخلية، مسعود أندرابي، في المؤتمر، "قواتنا الأمنية اتخذت الإجراءات الكفيلة التي حدت من تحركات العدو الذي نفذ 68 تحركاً ضد البرامج الانتخابية بكافة أنحاء أفغانستان".

وأفاد وزير الداخلية بـوقوع "قتيلين من الشرطة و 37 مدنيا جرحى"، كاشفا أنه "لم يتم إجراء الانتخابات في 38 مركز اقتراع".

وفي وقت سابق، صباح السبت، فتحت مراكز الاقتراع في أفغانستان أبوابها أمام الناخبين الأفغان لانتخاب رئيسا للبلاد.

وقال مفوض لجنة الانتخابات الأفغانية، محمد مولانا، لوكالة "سبوتنيك"، "اتخذنا جميع التدابير اللازمة قبل الانتخابات لمنع حدوث عمليات تزوير عبر اتخاذ إجراءات فنية وتقنية، إذا أقدمت أية مجموعات على هذا الأمر".

وتجري انتخابات الرئاسة الأفغانية وسط إجراءات أمنية مشددة حيث يتولى 72 ألف رجل امن تامين الانتخابات.

ويحق لأكثر من تسعة ملايين ناخب التصويت بالانتخابات الرئاسية التي تجرى وسط انتشار للآلاف من أفراد الأمن في أقاليم البلاد الأربعة والثلاثين لحماية مراكز الاقتراع.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала