الملك عبد الله الثاني أبرز المتحدثين في منتدى فالداي

© Sputnik . Ekaterina Lyzlova / الذهاب إلى بنك الصورمنتدى "فالداي"
منتدى فالداي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تتواصل فعاليات منتدى "فالداي" الحواري في منتجع كراسنويا بالانيا في مدينة سوتشي الروسية، قبل أن يختتم يوم غد بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وملك الاْردن عبد الله الثاني، وعدد من رؤساء الدول.

وفي لقاء خاص مع "سبوتنيك" أكد سفير المملكة الأردنية الهاشمية لدى روسيا، أمجد عودة العضايلة، أهمية منتدى "فالداي"، ودوره في طرح القضايا الهامة والمحورية.

وتابع السفير الاْردني "استمعنا اليوم إلى حديث مهم وشامل من وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، حول قضايا الشرق الأوسط في سوريا والعراق وفي منطقة الخليج والوضع بشكل عام، كما تحدث عن مكافحة الاٍرهاب، ودور روسيا المحوري في تحقيق الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط". 

وأضاف العضايلة "الوزير لافروف تحدث أيضا عن القضية الفلسطينية، وأهمية تحقيق السلام والاستقرار، وكذلك أهمية قيام الدولة الفلسطينية في إطار حل الدولتين وفق قرارات الشرعية الدولية، وموقف روسيا بالنسبة لهذه القضية واضح وصريح، ونحن في الاْردن نرحب بهذا الموقف الذي يدعم حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة ، لإقامة دولته الفلسطينية المستقلة على حدود 67، وعاصمتها القدس الشرقية. وأشار السفير العضايله  ان لروسيا دور مهم وحيوي جدا بالنسبة للعالم العربي وشعوب الشرق الأوسط عامة". 

وفي حديثه عن قضية اللاجئين السوريين في الاْردن أعرب السفير العضايلة عن أمله في عودة جميع اللاجئين إلى ديارهم،" قضية اللاجئين تشمل جميع دول الجوار التي تحتضن ملايين اللاجئين، ونحن في الاْردن لدينا مليون و 300 ألف أخ سوري، وهم ضيوف لدينا  وقال إن 250 ألف مسجلون كلاجئين". 

وأكمل سفير المملكة"شهدنا عودة بعض اللاجئين  لكنها بطيئة وبأعداد محدودة، ونأمل بالعودة الآمنة للإخوة السوريين في إطار حوار دولي، وليس فقط سوري أردني، وهذا حق طبيعي لهم ونحن ندعم هذا الحق، ونؤيد ما يتصل بالقرارات الدولية والحوارات الجارية من أجل عودة آمنة ومستقرة لأخوتنا السوريين". 

وأضاف  العضايلة" نامل ان تتم هذه العملية في وقت قريب، ضمن إطار عملية سياسية وحل سياسي شامل للازمة السورية، يحفظ وحدة وامن واستقرار سوريا الشقيقة .   وأضاف يمكن ان يكون هناك بعض التطوراتالايجابية  حول الأزمة السورية، وآخرها تشكيل اللجنة الدستورية، وهو ما يشكل مؤشر إيجابي لحل الأزمة، بشكل يودي الى عودة اللاجئين الى ديارهم". 

وعن زيارة الملك عبد الله الثاني إلى منتدى فالداي ولقاءه بالرئيس بوتين، قال سفير المملكة" سيكون هناك مباحثات ثنائية بين الملك عبد الله والرئيس بوتين، تشمل العلاقات المتميزة بين البلدين الصديقين، في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، وأيضاً في مجال الأمن ومكافحة الاٍرهاب، وسيناقش الزعيمان قضايا الشرق الأوسط وبشكل خاص القضية الفلسطينية والأزمة السورية". 

وختم السفير العضايلة" سيكون جلالة الملك أبرز المتحدثين في منتدى فالداي، وسيقدم رؤية الاْردن وتصور العرب للسلام و الاستقرار في الشرق الأوسط، والشرق عموما".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала