نصر الله يكشف عن مفاجأة جديدة بشأن سليماني

© AFP 2022 / -الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله
الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشف حسن نصر الله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، عن مفاجأة جديدة بشأن مقتل الجنرال قاسم سليماني، قائد فيلق "القدس" الإيراني، فجر أول أمس الجمعة، في بغداد.

وجاءت تصريحات نصر الله، مساء اليوم، الأحد، في كلمة متلفزة له، تعليقا على اغتيال الجنرال قاسم سليماني، الذي أوضح "أن الأمريكيين كانوا يريدون قتل 5000 إنسان في حسينية، ليضمنوا أنهم قتلوا الحاج قاسم سليماني، لكن الله حماه واختار له هذا النوع من الشهادة".

وذكر الأمين العام لحزب الله اللبناني أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان يريد إضعاف العراق من خلال "داعش" لكن أبومهدي المهندس، الذي اغتيل برفقة قاسم سليماني، والحشد الشعبي والقوات العراقية أفشلوا مشروعه بإسقاط هذا التنظيم.

وأكد حسن نصر الله أن حصيلة السنوات الثلاث الماضية من حكم ترامب هي الفشل، منوها إلى "أنه ذاهب للانتخابات الرئاسية وليس لديه ما يقدّمه لشعبه، ولا يستطيع القول إنّه أسقط إيران أو فرض اتفاقاً نوويًّا جديداً عليها". 

ولفت نصرالله إلى أن "مشروع ترامب الحقيقي في العراق منذ 3 سنوات هو السيطرة على آبار النفط والثروة النفطية، وهو لا يريد دولة في العراق إلا إذا كانت خاضعة سياسياً وأمنياً لأمريكا".

ورأى الأمين العام لحزب الله اللبناني أن ترامب فشل في إيران وسوريا ولبنان واليمن وأفغانستان، وفشل في فرض "صفقة القرن"، نتيجة صمود الشعب الفلسطيني، ومنوها إلى أن فشله في العراق، هو ما عجّل خطوة اغتيال قاسم سليماني. 

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أعلنت صباح الجمعة، أنها نفذت ضربة بالقرب من مطار بغداد في العراق، قتل فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

وتتهم واشنطن سليماني بالمسؤولية عن "العمليات العسكرية السرية" في أنحاء الشرق الأوسط، وخاصة في العراق وسوريا، وصنف من قبلها كـ "داعم للإرهاب".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала