وزير الدفاع الإسرائيلي للمؤسسة الأمنية: أخرجوا الإيرانيين من سوريا

© REUTERS / Ronen Zvulunرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير التعليم الإسرائيلي نفتالي بينيت أثناء جلسة في الكنيست، القدس، 12 مارس/ آذار 2018
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير التعليم الإسرائيلي نفتالي بينيت أثناء جلسة في الكنيست، القدس، 12 مارس/ آذار 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أصدر وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، تعليماته للمؤسسة العسكرية بضرورة العمل على إخراج الإيرانيين من سوريا.

ونقلت القناة العبرية "السابعة"، ظهر اليوم، الأربعاء، أن وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، ما يزال مستمرا في تصدير تصريحاته السابقة بأنه من الواجب على الجيش الإسرائيلي إخراج الإيرانيين من سوريا، حيث ادعى أن عددهم يقدر بـ 800 إيرانيا، بحسب القناة العبرية. 

نفتالي بينيت - سبوتنيك عربي
إسرائيل تتخذ قرارا هو الأول من نوعه منذ 25 عاما... ماذا ستفعل في الضفة
وأوردت القناة أن وكالة الأنباء السورية "سانا" قد أعلنت، مساء أمس، الثلاثاء، تصدي الدفاعات الجوية السورية لعدوان استهدف مطار التيفور العسكري فريف حمص الشرقي.

ويشار إلى أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت 4 صواريخ من أصل 6 صواريخ حاولت استهداف قاعدة التيفور، في وقت كشف مصدر لـ"سبوتنيك" أن "العدوان على قاعدة التيفور تم بصواريخ أطلقتها طائرات إسرائيلية من سماء منطقة التنف التي تحتلها الولايات المتحدة قرب الحدود السورية العراقية الأردنية".

وأفادت القناة العبرية السابعة بأن وزير الدفاع، نفتالي بينيت، نقل رسالته إلى المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "الكابينيت"، والتي أيدتها المؤسسة العسكرية أيضا، بأن بلادهم مصرة على إخراج الإيرانيين من سوريا. 

ونوهت القناة إلى تقدير الموقف السنوي الصادر عن شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان"، أمس الثلاثاء، من أن "سوريا ستظل أرضا خصبة للقتال عبر الحدود. وستواصل تركيا احتلال الأراضي وستواصل روسيا تعزيز وجودها في سوريا".

وأشارت التقديرات الاستخباراتية الإسرائيلية إلى أنه "سيُطلب من حكومة الرئيس بشار الأسد خلال السنة الجارية اتخاذ قرار بشأن الوجود الإيراني في بلاده".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала