تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

وزير الدفاع الأمريكي: اغتيال سليماني كان قرارا سهلا بالنسبة لي

تابعنا عبر
وصف وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، قرار اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في الثالث من يناير/كانون الثاني، في حرم مطار بغداد، بأنه "قرار سهل" بالنسبة له.

واعتبر إسبر، خلال محاضرة في جامعة جون هوبكينز حول إيران، الخميس، أن اغتيال سليماني كان ردا جيدا على تصرفات إيران السيئة، وفقا لما نشرته صحيفة "واشنطن تايمز".

قائد فيلق القدس التايع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني - سبوتنيك عربي
إيران تكشف مضمون الرسالة التي كان يحملها سليماني قبل اغتياله

وكرر وزير الدفاع الأمريكي ما أعلنته بلاده سابقا، أن سليماني كان يخطط لهجمات جديدة تستهدف المصالح والقوات الأمريكية.

إلى ذلك قال إن "الولايات المتحدة تواجه تهديدات مستمرة من دول مثل إيران، وكوريا الشمالية"، مضيفا: "يجب أن نكون حذرين دائما من هذه الدول".

وتابع: "على مر السنين، كانت يد قاسم سليماني ملطخة بدماء آلاف الأمريكيين، وكثيرين آخرين، وضمن ذلك الشعب الإيراني".

وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، عقب إعلان وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر الجمعة 3 يناير/ كانون الثاني الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل سليماني، والمهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين. وفي 8 يناير/ كانون الثاني، شنت إيران هجوما صاروخيا على قاعدتين عسكريتين في العراق، بينها قاعدة عين الأسد، التي تضم نحو 1500 جندي أمريكي.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала