أول تعليق من حكومة الوفاق في طرابلس على إعادة افتتاح السفارة الليبية في سوريا

© AFP 2022 / MAHMUD TURKIAوزير خارجية حكومة الوفاق الليبية محمد طه سيالة
وزير خارجية حكومة الوفاق الليبية محمد طه سيالة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
علقت وزارة الخارجية في حكومة الوفاق الليبية، اليوم الأربعاء، على إعادة افتتاح سفارة ليبيا في دمشق، مؤكدة أنه "تعديا على السيادة الليبية".

وأعلنت وزارة الخارجية في حكومة الوفاق، في بيان لها، أنها "تتابع ما جرى في العاصمة السورية من تسليم حكومة النظام السوري سفارة دولة ليبيا للحكومة الموازية في شرق ليبيا".

وقالت الوزارة، "إنها وإذ تستنكر هذا الإجراء، فإنها تؤكد أنه مخالف لقرارات مجلس الأمن الدولي القاضية بعدم التعامل مع الأجسام الموازية لحكومة الوفاق باعتبارها الحكومة الشرعية الوحيدة في البلاد، وأن هذا الأمر يعد سطوا على حقوق الدولة الليبية وانتهاكا للسيادة وهو عمل مرفوض ومستهجن، وإن وزارة الخارجية تدين هذا العمل وتؤكد أنها ستعمل على اتباع كافة الإجراءات والوسائل القانونية لضمان وقف هذا العبث وتدعو مجلس الأمن ولجنة العقوبات إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة بالخصوص".

وأعيد افتتاح السفارة الليبية في دمشق، أمس الثلاثاء، إيذانا بعودة التمثيل الدبلوماسي بين البلدين الشقيقين سوريا وليبيا.

وخلال مراسم إعادة افتتاح السفارة الليبية بدمشق، قال فيصل المقداد نائب وزير الخارجية السوري، إن "العلم السوري سيرفرف في سماء ليبيا قريبا". وشدد المقداد، على أن "عودة العلم الليبي مرفرفا في سماء سوريا مقدمة طبيعية لعودة أعلام أخرى"، مؤكدا أن "النضال ضد الإرهاب سيستمر، وأن السيناريو السوري والليبي لا يختلف إلا في التفاصيل".

ووقعت وزارة الخارجية السورية مع نظيرتها في الحكومة الليبية المؤقتة، يوم الأحد الماضي، على مذكرة تفاهم بشأن إعادة افتتاح مقرات البعثات الدبلوماسية والقنصلية وتنسيق مواقف البلدين في المحافل الدولية والإقليمية، فيما أكد الرئيس السوري بشار الأسد، خلال لقائه وفدا من الحكومة الليبية المؤقتة، على ضرورة مواجهة تحركات تركيا في البلدين، التي تسهم في "زعزعة الاستقرار في المنطقة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала