أول تعليق من "أنصار الله" على دعوة السعودية للحوار في الرياض

© AP Photo / Raad Adaylehاجتماع سابق بين وفد من الحكومية اليمنية ووفد من جماعة أنصار الله (الحوثيين)
اجتماع سابق بين وفد من الحكومية اليمنية ووفد من جماعة أنصار الله (الحوثيين) - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
علق قيادي في جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، على تصريحات السفير السعودي لدى اليمن، عن توجيه بلاده دعوة للجماعة والحكومة اليمنية، إلى محادثات سلام في العاصمة السعودية الرياض.

وقال عضو المكتب السياسي لـ"أنصار الله"، وعضو وفدها المفاوض، عبد الملك العجري، في تغريدة على حسابه في "تويتر": "لا يصح لا من ناحية منطقية ولا من ناحية سياسية أن ترعى الحرب وترعى المصالحة في ذات الوقت فهما ضدان لا يجتمعان".

وأضاف "منذ اخترت رعاية الحرب العدوانية فإنك قد حددت موقعك على طاولة المفاوضات كخصم ولا يصح أن تطلب لنفسك أي صفة أخرى غيرها".

واعتبر العجري أن السعودية، "في موقع المدعو للحوار لا في موقع الداعي إليه".

وكان السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر، قال إن "المملكة تجري محادثات يومية مع الحوثيين المدعومين إيرانيا، وأنها دعت ممثلي الحوثيين والحكومة اليمنية المعترف بها دوليا إلى محادثات سلام في الرياض".

قصف التحالف العربي على العاصمة اليمنية صنعاء - سبوتنيك عربي
بعد الهجمات... السعودية تعلن رسميا إجراء محادثات مع "أنصار الله" وتدعوها للسلام
ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية عن السفير السعودي، قوله إن "اقتراح إجراء المحادثات لإنهاء الحرب المستمرة منذ خمس سنوات ما زال مطروحا على الرغم من تصاعد العنف قبل أيام"، مشيراً إلى أن "الحوثيين لم يستجيبوا للعرض بعد".

وذكر آل جابر، أن "المسؤولين السعوديين تحدثوا مع نظرائهم الحوثيين يوم أمس الاثنين للتأكيد أن الغارات الجوية على صنعاء كانت ردا على الهجمات الصاروخية البالستية التي وقعت يوم السبت الماضي، وليس هدفها تصعيد الصراع".

وأضاف "نحن ملتزمون بخفض التصعيد، ومستعدون لوقف إطلاق النار في جميع الأراضي اليمنية إذا قبلوا ذلك".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала