تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

بومبيو: تطبيع جميع الدول بما فيها السعودية وإيران مع إسرائيل أمر حتمي لكنها مسألة وقت

© REUTERS / POOLرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في مؤتمر صحفي مشترك عقد في القدس، مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في مؤتمر صحفي مشترك عقد في القدس، مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن جميع البلدان في الشرق الأوسط، من بينهم حتى إيران، حتما ستصل إلى تفاهم يصب في مصلحة تطبيع العلاقات مع دولة إسرائيل.

وفي مقابلة مع صحيفة "جيروزاليم بوست"، أضاف بومبيو "آمل في يوم من الأيام أن تصل إيران إلى تطبيع العلاقات مع إسرائيل".

وتابع "أتوقع فعلا أنه سيأتي يوم يعتبر العالم إسرائيل الوطن اليهودي الشرعي وهذا سيكون هنا. لذا لا أستثني أي بلد. يوما ما العالم سيعتبر ذلك الأمر الصحيح لفعله من أجل بلده- ولا أستثني إيران أيضاً".

وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو - سبوتنيك عربي
سر زيارة بومبيو للمنطقة.. حدث قد يفاجئ العرب خلال أسابيع في دولة خليجية

وقال "لا أستطيع تحديد التوقيت ولا أي من البلدان، لكن أعتقد أنهم سيصلون إلى مرحلة يعتبرون أن بناء هذه العلاقة هو المسار الذي يؤدي إلى الاستقرار في الشرق الأوسط أيضا".

وعما إذا كانت السعودية من ضمن البلدان التي يتوقع أن تطبع العلاقات مع "إسرائيل"، قال بومبيو إنه "في نهاية المطاف العالم بأسره سيسير في ذاك الاتجاه"، على حدّ تعبيره.

وعما إذا كان يُتوقع أن يذهب الفلسطينيون إلى طاولة التفاوض مع "إسرائيل"، قال بومبيو: "تبقى الدعوة مفتوحة".

ويتوجه اليوم الثلاثاء بومبيو إلى السودان حيث من المفترض أن يجتمع بالمسؤولين في الحكومة الجديدة، حيث سيحاول تطوير العلاقات الرسمية بين القدس والخرطوم. ولفت إلى إن "الولايات المتحدة تعمل على إبعاد السودان عن إيران وجذبها إلى مدار الغرب".

وأعرب عن اعتقاده بأنه لا يستطيع التنبؤ بإذا ومتى يمكن أن يحصل التطبيع مع السودان. لكنه يعتقد، كبقية المنطقة، "إنها مسألة وقت فقط".

وأفادث صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية بأن جولة وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إلى الشرق الأوسط تهدف إلى محاولة صياغة توافق مبدئي من قبل دول المنطقة للمشاركة في مؤتمر سلام إقليمي يعقد تحت رعاية أمريكية، على ما يبدو خلال الأسابيع القادمة في إحدى الدول الخليجية.

وقال دبلوماسي إماراتي كبير مطلع على الاتصالات التي يجريها بومبيو مع قادة "دول عربية معتدلة" ودول خليجية، إنه بالإضافة إلى إسرائيل والإمارات، حصل الأمريكيون على تعهد مبدئي من دول أخرى في المنطقة بإرسال ممثلين ذوي مناصب رفيعة إلى المؤتمر، ومن بين الدول التي استجابت لدعوة كهذه البحرين، عمان، المغرب، السودان وتشاد.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала