خبير استراتيجي: تركيا في وضع متأزم جدا وبحاجة لروسيا أكثر من حاجة روسيا لها

خبير استراتيجي: تركيا في وضع متأزم جداً و بحاجة لروسيا أكثر من حاجة روسيا لها
تابعنا عبرTelegram
أعلنت وزارة الخارجية التركية، عن توجه وفد تركي برئاسة نائب وزير الخارجية، سادات أونال، إلى روسيا لإجراء محادثات حول ليبيا وسوريا.

قبيل وصول الوفد إلى موسكو وفي يوم النصر، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن "بلاده تواجه تهديدات إضافية، وإنها تواجه جميع التهديدات بفعالية، مشيرًا إلى قدرتها على مجابهة أي قوة في العالم"، وأضاف أردوغان أن "هناك تهديدات أضيفت على "كفاح بلاده ضد الإرهاب"، تستهدف حقوقها ومصالحها في المنطقة، خاصة في البحرين المتوسط وإيجه".

الوحدة الثانية من محطة أوكيو النووية تستلم جهاز تحديد الانصهار، تركيا - سبوتنيك عربي
الوحدة الثانية من محطة "أكويو" النووية التركية تستلم جهاز تحديد الانصهار
أستاذ العلوم السياسية في جامعة سيفاستوبل والخبير بالشأن الاستراتيجي الدكتور عمار قناة يقول:

إن «هذا اللقاء يعتمد على المتغيرات الكبيرة في الساحتين السياسية والعسكرية في شرق المتوسط. التركي متأزم جدا يواجه أكثر من حلف، كالمجموعة الأوربية بقيادة فرنسا، والمنظومة الجزئية العربية بقيادة مصر".

وتابع قناة "هذا كله أدى إلى ضغوطات كبيرة على تركيا وحجم دورها الإقليمي، لذلك تركيا تسعى للحفاظ على ما يمكن الحفاظ عليه في شرق المتوسط بعد فقد حلفائها الاستراتيجيين في أكثر من موقع. العلاقة الروسية التركية أو روسيا بالنسبة لتركيا تعتبر جزءاً من ضابط الأمان لهذه الملفات بالرغم من أن العلاقات التركية الروسية مرت بمراحل مد وجذر لجهة المصلحة القومية الروسية في الشرق الأوسط".

وأضاف قناة أن "هناك ملفات عديدة معقدة والملف الأكثر تعقيداً بالنسبة لتركيا هو الملف الليبي. أما بالنسبة لروسيا الملف الأكثر تعقيداً هو الملف السوري ورأينا خلال شهر آذار الماضي الكثير من التصريحات النارية من الطرف التركي وكانت مبينة على أمور لم تتحقق في المرحلة السابقة واليوم تركيا بحاجة لروسيا أكثر من حاجة روسيا لها، وهذا الوفد التركي أراه وفداً تنسيقياً للمرحلة القادمة أكثر من كونه وفداً تفاوضيا".

التفاصيل في التسجيل الصوتي.

إعداد وتقديم: نواف إبراهيم

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала