السفير الأمريكي في بغداد يؤكد التزام بلاده بدعم استقرار العراق

© REUTERS / DEPARTMENT OF DEFENSEجنود الجيش الأمريكي داخل مجمع السفارة الأمريكية في بغداد
جنود الجيش الأمريكي داخل مجمع السفارة الأمريكية في بغداد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد السفير الأمريكي، في العراق ماثيو تولر، التزام بلاده بدعم استقرار العراق وتعزيز العلاقات الثنائية المشتركة، وذلك خلال لقاء مع الرئيس العراقي برهم صالح في قصر بغداد.

بغداد - سبوتنيك. وبحسب بيان للرئاسة العراقية استقبل برهم صالح، اليوم الأحد السفير الأمريكي ماثيو تولر، وتم التأكيد على "ضرورة دعم إجراءات الحكومة في حماية البعثات الدبلوماسية، وترسيخ سلطة الدولة في فرض القانون لتحقيق الأمن والاستقرار، وضرورة تخفيف التوترات في المنطقة عبر الحوار، وصولاً إلى السلام، وإيجاد الأرضية المناسبة للتعاون المشترك في مجالات التنمية والتقدم".

كما أشار البيان إلى أن السفير الأمريكي أكد بدوره "التزام بلاده دعم استقرار العراق، وتعزيز العلاقات الثنائية المشتركة بين البلدين في المجالات كافة".

وخلال اللقاء عبَر الرئيس العراقي عن أمنياته بالشفاء العاجل لنظيره الأمريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا من فيروس كورونا المستجد.

وقالت بغداد إن قرار واشنطن المبدئي بسحب سفارتها من العاصمة العراقية قد لا يكون في صالح الشعب العراقي، متعهدة بنتائج إيجابية لإجراءاتها لمنع الهجمات التي طالت المنطقة الخضراء في الفترة الماضية.
وجاء في بيان للخارجية العراقية ، تناول الاتصال الذي تلقاه الوزير فؤاد حسين من نظيره الأمريكي، مايك بومبيو، مساء أمس الجمعة، أن الوزير العراقي "عبر عن القلق تجاه هذا القرار رغم كونه قراراً سياديّاً يخص الجانب الأمريكي"، موضحا أنه "قد يؤدي إلى نتائج لا تصُبُّ في مصلحة الشعب العراقيّ.

كما أكد الوزير أن "الحكومة العراقيّة اتخذت عدداً من الإجراءات الأمنية، التنظيمية، والسياسية، والدبلوماسية لوقف الهجمات على المنطقة الخضراء والمطار، وسوف تكون هناك نتائج إيجابيّة ملموسة في القريب العاجل".

وتعرضت السفارة الأمريكية، الكائنة في المنطقة الخضراء المحصنة وسط بغداد، إلى هجمات مستمرة بصواريخ "كاتيوشا"، طيلة الشهور والسنوات الماضية، وفيما لا زالت أرتال قوات التحالف الدولي الذي تتزعمه الولايات المتحدة الأمريكية، تستهدف بتفجيرات عبوات ناسفة على طرق انسحابها من الأراضي العراقية في العاصمة ومحافظات وسط وجنوب البلاد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала