الأطباء الروس يتنقلون بين المستشفيات الفلسطينية لمساعدة زملائهم في مكافحة كورونا

© Sputnik . Ministry of Defence of the Russian Federation / الذهاب إلى بنك الصورالأطباء العسكريون الروس في مشفى بيرغامو، إيطاليا 9 أبريل 2020
الأطباء العسكريون الروس في مشفى بيرغامو، إيطاليا 9 أبريل 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تجري مجموعة من الأطباء الروس من جامعة بافلوف الأولى بسانت بطرسبرغ سلسلة من الاستشارات والندوات والدورات التدريبية في عيادات في مدن رام الله والخليل وبيت لحم وأريحا وغيرها من المناطق الفلسطينية لمساعدة الزملاء في مكافحة فيروس كورونا.

وقالت رئيسة الوفد الروسي ومديرة وحدة العناية المركزة،  ليودميلا غافريلوفا، لـ"سبوتنيك"، "نحن نتنقل من مدينة إلى مدينة كل يوم تقريبًا، وكل يوم نزور مستشفى جديدًا وأحيانًا نزور مستشفيين يوميًا. كما قمنا بزيارة قسم الأمراض المعدية وفحص المرضى في كل مستشفى، وأود أن أشير بشكل خاص إلى أن الأطباء الفلسطينيين، منفتحون جدا للتواصل معنا ويستمعون لما نقوله بانتباه شديد".

وفحص الأطباء الروس فلسطينيًا يبلغ من العمر 40 عامًا مصابًا بفيروس كورونا، وهو ويعاني من مرض شديد في الكلى وتمت وصله بجهاز التنفس الصناعي في مستشفى هوجو تشافيز. أجرى الأطباء الروس إعادة التنبيب بحيث زاد تشبع الرئة بنسبة 14٪، وتحسنت حالة المريض بشكل ملحوظ أناء الإجراءات الطبية.

بالإضافة إلى المساعدة العملية في كل مستشفى، يعقد الأطباء الروس ندوات ومحاضرات للأطباء الفلسطينيين. ولاحظوا احتواء المستشفيات على المعدات الجيدة والجودة العالية لتدريب العاملين في المجال الطبي.

وصرحت كبيرة الممرضين ليوبوف كوستيفيتش، "بشكل عام، أظهر زملاؤنا الفلسطينيون مستوى عالٍ جدًا لرعاية المرضى، وهو جانب رئيسي في التعافي، خاصة بالنسبة للمرضى في وحدة العناية المركزة الذين يتطلبون الرعاية الجيدة".

واتفق وفد من الأطباء الروس، الذي وصل إلى فلسطين في 16 نوفمبر/تشرين الثاني بدعوة من وزارة الصحة المحلية وبمساعدة البعثة الدبلوماسية الروسية في رام الله، على إقامة اتصال دائم مع المستشفيات الفلسطينية عبر الإنترنت.

وارتفع عدد الإصابات اليومية في فلسطين إلى ألفي إصابة في اليوم. وفرضت السلطة الفلسطينية حظر تجول لاحتواء انتشار كوفيد -19. وينهي وفد من الأطباء الروس عمله في السلطة الفلسطينية يوم الإثنين 30 نوفمبر/تشرين الثاني.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала