منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تعلق حقوق وامتيازات سوريا

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تعلق حقوق وامتيازات سوريا
تابعنا عبرTelegram
نناقش في هذه الحلقة: منظمة حظر الأسلحة تعلق حقوق سوريا وامتيازاتها، والإسرائيليون ينظمون حركة استفزازية ضد الفلسطينيين تحت شعار "ليحترق العرب"، ومحكمة النقض في المغرب ترفض تسجيل الأطفال خارج الزواج.

علقت منظمة حظر الأسلحة حقوق سوريا وامتازاتها في المنظمة وسط ترحيب من الولايات المتحدة و رفض روسيا التي اعتبرته يوما أسود في تاريخ المنظمة.

وخلال مداخلة هاتفية مع "بلا قيود" قال رئيس رابطة خريجي العلوم السياسية في دمشق، هاني بركات:

"هذا النوع من الضغط على سوريا لن يجدي نفعا وهذا الإجراء يدل على أن الغرب في ورطة خاصة بعد القصف الذي طال عددا كبيرا من الإرهابيين في تدمر وتدمير معداتهم، وأذكر أنهم هم أنفسهم طالبوا سوريا بالدخول في هذه المنظمة."

جدل في المغرب حول ارتباط الطفل "غير الشرعي" بالأب

جددت هيئات نسائية مغربية رفضها استمرار التمييز ضمن القوانين، وعدم القدرة على مواكبة المواثيق الدولية، وذلك بعد قرار محكمة النقض القاضي بسحب أي إمكانية لربط الصلة بين الابن والأب خارج مؤسسة الزواج.

حول هذا الموضوع قال الخبير القانوني والمختص بالأحوال الشخصية والمدنية، إيهاب طاهر عبيد لـ "بلا قيود":

"المشكلة لاتكمن في قرار المحكمة بل بالنص القانوني الذي يجب تعديله، بعض القوانين لم تسمح بتسجيل الطفل "غير الشرعي" للحد من العلاقات خارج إطار الزواج، ولكن بالطبع هذا لا يبرر عدم تسجيل الأطفال وحرمانهم من حقوقهم، القانون الروسي مثلا في هذه الحالة يسمح للأم بإقامة دعوة والمحكمة تجبر الأب بالاعتراف بطفله ولو لم يمنحه لقبه لأن الأم في روسيا تستطيع منح طفلها لقب عائلتها."

التفاصيل في الملف الصوتي.

إعداد وتقديم: نغم كباس

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала