باتروشيف: حلف "أوكوس" مغامرة واشنطن لتقويض الأمن في منطقة آسيا

© Host photo agency brics-russia2020.ru / الذهاب إلى بنك الصورسكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف
سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف - سبوتنيك عربي, 1920, 21.09.2021
تابعنا عبرTelegram
قال سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف، في مقابلة مع صحيفة "أرغومنتي إي فاكتي" إن تحالف "أوكوس" أصبح كتلة عسكرية أخرى موجهة ضد الصين وروسيا.
وفي حديثه عن رابطة "QUAD"، التي تضم الولايات المتحدة والهند وأستراليا واليابان، وصفها باتروشيف بأنها "النموذج الأولي لنظير الناتو الآسيوي". وقال أمين مجلس الأمن: "ستحاول واشنطن اجتذاب دول أخرى إلى هذه المنظمة، بشكل أساسي لمتابعة سياسات معادية للصين ولروسيا".
وقال: "قبل أيام فقط، تم تشكيل كتلة عسكرية أخرى في المنطقة - AUKUS الأمريكية - البريطانية - الأسترالية، والتي تسعى لتحقيق نفس الأهداف. أثناء إنشائها، ضغط الأمريكيون أيضًا على شركائهم الفرنسيين، واستخدموا صفقة بناء غواصات نووية لكانبيرا للضغط عليهم. من الواضح أن التضامن الأطلسي له ثمن. أعتقد أن الكثير من الناس في باريس يتذكرون الآن قصة ميسترال".
كما أكد باتروشيف أن تحالف "أوكوس" بمثابة مغامرة أمريكية أخرى تعرض للخطر البنية الأمنية بأكملها في منطقة آسيا.
وقال: "من أجل تحقيق مغامرة جديدة للبيت الأبيض، ومن أجل تعزيز السيطرة على منطقة آسيا والمحيط الهندي الواعدة، يوضع الهيكل الأمني بأكمله في آسيا تحت الضربة والتهديد، ويتم خلق ظروف لتقويض سلطة رابطة دول جنوب شرق آسيا والاتحادات الإقليمية الأخرى".
دخلت أستراليا سابقًا في شراكة دفاعية وأمنية مع المملكة المتحدة والولايات المتحدة (تحالف AUKUS) وأعلنت انسحابها من اتفاقية الغواصة مع الشركة الفرنسية Naval Group. تنص الصفقة التي تبلغ قيمتها 90 مليار دولار أسترالي (نحو 56 مليار يورو) ، والتي أطلق عليها اسم "عقد القرن"، على إنتاج 12 غواصة هجومية من طراز Barracuda.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала