تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

توافق روسي إيراني على العودة للاتفاق النووي في شكله الأصلي المتوازن ودون تعديل

توافق روسي إيران على العودة للاتفاق النووي دون تعديل... محاولة فاشلة لاغتيال رئيس الوزراء العراقي
تابعنا عبر
توافق روسي إيراني على العودة للاتفاق النووي في شكله الأصلي المتوازن ودون تعديل، حكومة الوحدة الليبية ترفض قرار المجلس الرئاسي إيقاف وزيرة الخارجية، محاولة فاشلة لاغتيال رئيس الوزراء العراقي بطائرة مسيرة استهدفت مقر إقامته بالمنطقة الخضراء.
توافق روسي إيراني على العودة للاتفاق النووي في شكله الأصلي المتوازن ودون تعديل
بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مع نظيره الإيراني حسين أمير عبد الليهان هاتفيا، آفاق استئناف المحادثات بشأن الاتفاق النووي في فيينا.
وجاء في بيان الخارجية الروسية إنه "تم إيلاء الاهتمام الرئيسي للوضع حول خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني وآفاق استئناف عملية التفاوض بشأنها في فيينا".
و أضاف البيان  أن "الطرفين تحدثا حول استعادة "الاتفاق النووي" في شكله الأصلي المتوازن، الذي وافق عليه مجلس الأمن الدولي".
كما تم التأكيد بحسب البيان على أن "هذا هو السبيل الوحيد الصحيح لضمان حقوق ومصالح جميع المشاركين في الاتفاقات الشاملة".
في هذا السياق، قال رئيس مركز الأمة الواحدة للدراسات، فادي السيد، إن التوافق الروسي الإيراني على عودة الاتفاق النووي في شكله الأصلي دون تعديل، "بدأ منذ خروج الولايات المتحدة من الاتفاق".
وأوضح أن التوافق الروسي الإيراني يأتي "للتمسك بالاتفاق النووي الإيراني، مشيرا إلى أنه في حالة عودة الولايات المتحدة يجب وضع ضوابط لعدم خروج أي فريق منه، لما شكلته الخطوة الأمريكية من ضرر على الاتفاق - الذي تم عقده في مجلس الأمن الدولي - وتأخير تطبيق بنوده".
ولفت إلى أن الوفاق الروسي الإيراني يأتي في الاتجاه الصحيح لتعزيز موقف طهران بالمباحثات المقبلة في فيينا خاصة وأن هناك تطمينات من قبل الاتحاد الأوروبي ووعود أمريكية للدول الأوروبية للعودة وفق الإطار المرسوم لمجلس الأمن للاتفاق".
حكومة الوحدة الليبية ترفض قرار المجلس الرئاسي إيقاف وزيرة الخارجية
أعلنت حكومة الوحدة الوطنية الليبية، رفضها لقرار المجلس الرئاسي وقف وزيرة الخارجية الليبية، نجلاء المنقوش، عن العمل، وإحالتها للتحقيق على خلفية تصريحاتها الأخيرة بخصوص قضية تفجير لوكربي عام 1988.
وأشادت حكومة الوحدة الوطنية الليبة في بيان بجهود وزيرة الخارجية، ووجهها  بمتابعة عملها بنفس الوتيرة.
وأضاف البيان أنه لا يوجد "أي حق قانوني للمجلس الرئاسي في تعيين أو إلغاء تعيين أعضاء السلطة التنفيذية أو إيقافهم أو التحقيق معهم، والتي تعتبر صلاحيات حصرية لرئيس حكومة الوحدة الوطنية".
في هذا الإطار، قال الباحث في الشؤون السياسية والاستراتيجية، محمود إسماعيل، إن سبب إيقاف وزير الخارجية الليبية من قبل المجلس الرئاسي الليبي يرجع إلى "مخالفات إدارية وكذلك لانفرادها بالسياسة الخارجية"، كما جاء في بيان المجلس الرئاسي.
وأشار إلى عدم الانسجام بين وزارة الخارجية والمجلس الرئاسي، الذي بدا واضحا خاصة فيما يتعلق بالامتعاضات السابقة خلال اجتماعات الجامعة العربية وتعيين بعض السفراء، ما أدى إلى تفرد بالقرارات من قبل وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش".
محاولة فاشلة لاغتيال رئيس الوزراء العراقي بطائرة مسيرة استهدفت مقر إقامته بالمنطقة الخضراء 
أعلنت خلية الإعلام الأمني في العراق، عن محاولة فاشلة لاغتيال رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، بطائرة مسيرة محملة بمتفجرات، استهدفت مقر إقامته بالمنطقة الخضراء، وسط إدانة دولية للهجوم.
وأضاف البيان أن "دولة الرئيس لم يصاب بأي أذى وهو بصحة جيدة"، لافتة إلى أن"القوات الأمنية تقوم من جانبها بالإجراءات اللازمة بصدد هذه المحاولة الفاشلة".
من جانبه، دعا رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، في تغريدة على تويتر، إلى "التهدئة وضبط النفس من الجميع، من أجل العراق".
إلى ذلك دعا الرئيس العراقي، برهم صالح، إلى "وحدة الموقف بمجابهة الأشرار المتربصين بأمن  العراق وسلامة شعبه".
في هذا الصدد، قال جاسم البخاتي الخبير والمحلل السياسي العراقي إن محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت رئيس الوزراء العراقي، لن تؤثر على النتائج النهائية للانتخابات البرلمانية، مؤكدا أن الهدف من هذه العملية هو خلط الأوراق.
وأوضح البخاتي في حديثة لسبوتنيك، أن هذه العملية لن تؤثر على الأرجح على نتائج الانتخابات ومسارها ومصداقيتها، مضيفًا أن المسار القضائي هو الفاصل والحكم ومن سيحسم الجدل بِشأن نتائج الانتخابات، وليس التصعيد العسكري. 
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала