تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

الطريق للقنبلة النووية... كاميرات حساسة تلتقط صورا مفاجئة لإسرائيل من إيران

© AFP 2021 / Satellite image ©2021 Maxar Technologiesالمحطة النووية الإيرانية في نطنز
المحطة النووية الإيرانية في نطنز - سبوتنيك عربي, 1920, 07.12.2021
تابعنا عبر
توجه رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي، ديدي بارنيع، إلى الولايات المتحدة، حاملا ملفا حول إيران يتضمن وثائق وصورا جديدة حول البرنامج النووي الإيراني.
وبحسب ما نقلته يومية "الجريدة" الكويتية عن مصدر مطلع، فإن الملف يحوي صورا لموقعين سريين إضافيين، تقول إسرائيل إن طهران تستخدمهما لتخصيب اليورانيوم فوق نسبة الـ 20 %.
وأفاد المصدر بأن الوثائق تكشف أن أحد الموقعين يقع شمالا على بعد 50 كيلومترا من الحدود مع أذربيجان، بينما يقع الثاني جنوبا في منطقة الأحواز، على شواطئ الخليج.
علي أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة النووية الإيرانية يتحدث مع وسائل الإعلام أثناء زيارته لمرفق تخصيب نطنز وسط إيران - سبوتنيك عربي, 1920, 07.12.2021
تفاصيل خطيرة لأول مرة... طائرة إسرائيلية دمرت منشأة نووية لا تزال هي والعملاء داخل إيران
وذكر المصدر أن الصور التي في الملف التقطتها كاميرات حساسة جدا وتمكنت من رصد إشعاعات غير عادية منبعثة من الموقعين وهو ما يعد دليلا على عمل إيران في تخصيب اليورانيوم بنسب مرتفعة فيهما.
وتعتبر إسرائيل، التي يُفترض أنها تمتلك أسلحتها النووية لكنها تتبنى سياسة رسمية من الغموض المتعمد، امتلاك إيران لسلاح نووي بمثابة تهديد وجودي لها، ولا تعترف إيران بدولة إسرائيل وغالبا ما يتبنى مسؤولوها اعتقادا بأنها إلى زوال في نهاية المطاف.
وكلما زادت نسبة تخصيب اليورانيوم، كان ذلك مؤشرا مقلقا للقوى العالمية لأن زيادة التخصيب تعني رغبة الدولة في إنتاج قنبلة نووية، لأن صناعة القنابل النووية تتطلب أن يبلغ تخصيب اليورانيوم 90%.
وبموجب الاتفاق التي وقّعته إيران في العام 2015 مع بريطانيا وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة، وافقت طهران على عدم تخصيب اليورانيوم بما يزيد عن 3,67 في المئة، وهو أقل بكثير من عتبة 90 في المئة اللازمة لتطوير سلاح نووي.
وبالإضافة إلى ذلك، سمح لها فقط بامتلاك مخزون إجمالي من اليورانيوم يبلغ 202,8 كيلوغرام، أي ما يعادل 300 كيلوغرام في شكل مركب معين.
المفاعل النووي الإيراني - سبوتنيك عربي, 1920, 27.11.2021
مسؤول إيراني: إيران تستطيع صنع قنبلة نووية لكن "عقيدتنا تمنعنا"
لكن منذ مايو/ أيار 2019، أعلنت إيران انتهاكات متتالية للاتفاق ردا على انسحاب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب منه في العام 2018 وإعادة فرض عقوبات قاسية عليها، إذ بلغ مخزون اليورانيوم المخصب لديها 2489,7 كيلوغراما، بحسب أحدث تقرير صادر عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة.
ويشمل المخزون الإجمالي 113,8 كيلوغراما مخصبا حتى 20 في المئة، بالإضافة إلى 17,7 كيلوغراما مخصبا لما يصل إلى 60 في المئة.
وتعتقد بعض الدول أن إيران تسعى إلى امتلاك طاقة نووية رغبة منها في صنع قنبلة نووية، وطهران تنفي ذلك.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала