خالد بن سلمان يدعو إلى ضغط أممي على "أنصار الله" لفتح طرق تعز والانخراط بجدية في جهود السلام

© AP Photo / Manuel Balce Cenetaنائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان في اجتماع مع وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر في البنتاغون
نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان في اجتماع مع وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر في البنتاغون - سبوتنيك عربي, 1920, 21.05.2022
تابعنا عبرTelegram
دعا الأمير خالد بن سلمان بن عبد العزيز، نائب وزير الدفاع السعودي، الأمم المتحدة إلى الضغط على جماعة "أنصار الله" في اليمن لفتح طرق تعز، وإيداع إيرادات ميناء الحديدة، والانخراط بجدية في جهود السلام.
وقال خالد بن سلمان، عبر حسابه على "تويتر"، إنه "اجتمع في واشنطن مع المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيم ليندركينغ، وبحث معه الشأن اليمني ومستجداته"، مؤكدا "دعم التحالف بقيادة المملكة لمجلس القيادة الرئاسي اليمني والكيانات المساندة له، وتطلعاته بأن يصل اليمنيون إلى حل سياسي شامل، ينقل اليمن إلى السلام والتنمية".
وأضاف ابن سلمان: "كما أكدت له على أنه ورغم إيجابية الهدنة المعلنة لحد كبير، إلا أن هناك دورا مهما يجب على الأمم المتحدة والمجتمع الدولي القيام به، للضغط على الميليشيات الحوثية لفتح طرق تعز، وإيداع إيرادات ميناء الحديدة، والانخراط بجدية في جهود السلام، لينتقل اليمن إلى الأمن والاستقرار".
ووصل نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، إلى الولايات المتحدة الأمريكية، يوم 18 أيار/مايو، في زيارة رسمية يلتقي خلالها مع عدد من المسؤولين الأمريكيين لبحث العلاقات الثنائية.
وقال البيت الأبيض في بيان، في 17 مايو/أيار، إن مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان التقى بنائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، مشيرا إلى أن "الجانبين أكدا على الشراكة الطويلة الأمد بين البلدين".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала