وزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم تعلق على قضية قتل ابنها لأمريكيين اثنين

© Photo / ministry of immigration نبيلة مكرم عبيد
نبيلة مكرم عبيد - سبوتنيك عربي, 1920, 28.05.2022
نبيلة مكرم عبيد
تابعنا عبرTelegram
علقت وزيرة الهجرة المصرية، السفيرة نبيلة مكرم، اليوم السبت، على اتهام نجلها بقتل أمريكيين اثنين.‏
وقالت في بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي "أنها وأسرتها تتعرض لمحنه شديدة، ويمرون بوقت عصيب على إثر اتهام ابنها بارتكاب جريمة قتل بالولايات المتحدة الأمريكية".
وتابعت أن "هذا الاتهام منظور أمام محكمة أمريكية، ولم يصدر به حكما قاطعا حتى الآن".
وأكدت مكرم أن "قيامها بواجباتها كوزيرة في الحكومة المصرية، لا يتعارض إطلاقا مع كونها أم مؤمنة تواجه بشجاعة محنه ابنها".
وأضافت أنه "مهما كانت العواقب، فإنها كوزيرة تتحمل مسؤوليتها كاملة تجاه منصبها ومقتضيات العمل به، وأنها تفرّق بشكل واضح بين ما هو شخصي وما هو عام".
وفي ختام بيانها، طلبت وزيرة الهجرة المصرية "بصفتها أم الدعاء لها ولأسرتها في هذه المحنه، وأنها تدعو لابنها رامي وللضحايا اللذين لقيا ربهما".
كما توجهت الوزيرة المصرية "بالشكر إلى وسائل الإعلام بتحرى الدقه فيما تنشر، وتراعي الصدق والإنسانية في تعاملها مع تلك المحنة التي ألمّت بأسرة مصرية تنتظر حكما لا يزال فى علم الغيب وفي ضمير القاضي به".
واتُهم رامي هاني منير فهيم البالغ من العمر 26 عاما من إيرفين، يوم الجمعة الماضي، بقتل غريفين كومو - 23 عاما - وجوناثان بهم - 23 عاما - طعنا، بحسب صحيفة "ديلي ميل".
ووجه مكتب المدعي العام في مقاطعة أورانج، إلى فهيم تهمتين بالقتل، وقد تعززهما تهمتان أخريان بالكذب، وارتكاب جرائم قتل متعددة، والاستخدام الشخصي لسلاح فتاك.
وقال مكتب المدعي العام في مقاطعة أورانج، إن الظروف الخاصة بتهمتي الكذب ما زالت قيد النظر، وإن تهمة جرائم القتل المتعددة ستجعله مؤهلا لعقوبة الإعدام.
ولم يُعرف بعد الدافع وراء القتل، لكن المدعين قالوا إن فهيم وكومو عملا معا في شركة لإدارة الأصول المالية في مقاطعة أورانج. عمل كومو، الذي انضم إلى الشركة في عام 2021، كمساعد تسويق، وفقا لسيرته الذاتية.
وزيرة الصحة المصرية هالة زايد  - سبوتنيك عربي, 1920, 19.12.2021
برلماني مصري يسأل الحكومة عن سر غياب وزيرة الصحة.. ومصير تحقيقات الفساد
وقال ممثلو الادعاء إن حارس أمن المبنى قابل فهيم على سطح المجمع السكني في منتصف ليل 18 أبريل/ نيسان 2022، قبل ساعات فقط من مقتل الرجلين نحو الساعة 6:30 صباحا.
وشوهد فهيم بعد ذلك بوقت قصير في الطابق الخامس حيث يعيش الضحيتين، وعندما وصلت شرطة أنهايم استجابة لنداء محتمل حول اعتداء بين الجيران، اكتشفوا الجثتين وكان فهيم لا يزال داخل الشقة يعاني من "إصابة طفيفة".
وقال ممثلو الادعاء إنهم عثروا على سكين يعتقد أنها استخدمت في عملية القتل. فميا وصف الجيران الأمر بأن الدماء شوهدت "في كل مكان" في المصعد والممر.
قال الرقيب شين كارينغر من قسم شرطة أنهايم لصحيفة "لوس أنجلوس تايمز" إن المبنى السكني مجهز بكاميرات مراقبة، مضيفا أن كاميرا أحد الجيران أظهرت فهيم في المبنى قبل ساعات من القتل.
وأضاف كارينغر أن المحققين سيستخدمون دليل الفيديو لتجميع جدول زمني لعمليتي القتل واللحظات التي سبقت المأساة على أمل العثور على دافع، مؤكدا أن اللقطات من كاميرا الجار التي تظهر فهيم "واضحة جدا".
يندر استخدام عقوبة الإعدام في الولايات المتحدة، والتي ظلت محل جدل واسع وكثيرا ما جرى تعليقها، حتى أنها توقفت على المستوى الفيدرالي منذ عام 2003، قبل أن يأمر الرئيس السابق دونالد ترامب باستئناف تطبيقها في عام 2019.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала