السلطات الهندية تهدم منازل أشخاص تتهمهم بأعمال شغب عقب تصريحات مسيئة للرسول

الشرطة الهندية
الشرطة الهندية - سبوتنيك عربي, 1920, 12.06.2022
تابعنا عبرTelegram
شرعت السلطات الهندية، اليوم الأحد، في "هدم منزل الناشط المعتقل على خلفية مظاهرات الجمعة، جاويد محمد، بزعم أنه بناء غير قانوني، بينما كثّفت حملة الاعتقالات لكبح جماح الاحتجاجات ضد الإساءة إلى النبي محمد".
ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين، قولهم إن "الشرطة في الشطر الهندي من إقليم كشمير، ألقت القبض على شاب بزعم نشره مقطع فيديو يهدد بقطع رأس متحدث سابق باسم الحزب الحاكم كان قد أدلى بتصريحات مسيئة للنبي محمد".
وأظهرت مقاطع متداوَلة إزالة الأغراض الشخصية للعائلة من المنزل، وإلقائها في الشارع قبل بدء الجرافات في هدمه، وسط تجمّع الأهالي بمدينة براياجراج في ولاية أوتار براديش شمالي البلاد.
وتصدر وسم "إلا رسول الله يا مودي" مواقع التواصل الاجتماعي في العديد من الدول الإسلامية والعربية، على خلفية تصريحات مسيئة للنبي محمد، أطلقها سياسيان في الحزب الحاكم في الهند بهاراتيا جاناتا الذي يتزعمه رئيس الوزراء ناريندرا مودي.
وبدأت الأزمة قبل أيام بتغريدة نشرها المتحدث باسم الحزب نافين جيندال على حسابه الرسمي على تويتر، تساءل فيها عن سبب زواج النبي محمد من السيدة عائشة وهي لم تبلغ حينها عشر سنوات.
تصريحات مماثلة مسيئة للنبي محمد وزوجاته صدرت عن المتحدثة باسم الحزب نوبور شارما خلال مناظرة تلفزيونية، وقوبلت هذه التصريحات بردة فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي في العالم الإسلامي.
وأعلن بيان صادر عن حزب "بهاراتيا جاناتا" الهندي الحاكم احترامه جميع الأديان وتنديه بشدة بإهانة أي شخصيات دينية. وقال الحزب في بيانه: "خلال آلاف السنين من تاريخ الهند، احترم حزب بهاراتيا جاناتا جميع الأديان. ويندد بشدة بإهانة أي شخصيات دينية". وأضاف الحزب، أنه "يعارض بشدة أي أيديولوجية تهين أو تحط من قدر أي طائفة أو دين" وأنه "لا يروج لمثل هؤلاء الناس أو الفلسفة"، مؤكدا وقف عضوية الناطق باسمه على خلفية تصريحاته المسيئة للرسول محمد".
من جانبها، أصدرت منظمة التعاون الإسلامي، بيانا أدانت فيه بشدة الإساءات الصادرة عن مسؤول بالحزب الحاكم في الهند إزاء الرسول محمد.
وأعربت المنظمة عن إدانتها واستنكارها الشديدين لما وصفته بالإساءات الصادرة عن مسؤول بالحزب الحاكم في الهند للرسول محمد، داعية السلطات الهندية للتصدي بحزم لتلك الممارسات.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала